الجمعة 10 أبريل 2020 07:00 ص

قالت مصادر مطلعة، إن حصة الكويت من خفض إنتاج النفط وفق مسودة اتفاق "اوبك +"، تقدر بنحو 640 ألف برميل ليصل إنتاج الكويت إلى ما يقارب 2.2 مليون برميل.

وتوقعت مصادر نفطية أن تقفز أسعار النفط قفزة كبيرة، تقابل هذا الخفض التاريخي لإنتاج النفط غير المسبوق، وبالتالي سوف تتضاعف الأسعار وترتفع الإيرادات سواء على مستوى المنتجات أو النفط الخام.

ولفتت إلى أن نفط الكويت تعمل على دراسة للحقول التي سيتم منها الخفض وفقا للقرار النهائي وآلية تنفيذه، وفق صحيفة "الراي" الكويتية.

وأعلنت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) الجمعة، أن البلدان المصدرة للخام باستثناء المكسيك تفاهمت على خفض في الإنتاج العالمي في مايو/أيار ويونيو/حزيران، قدره عشرة ملايين برميل يوميا.

وقالت المنظمة في بيان إن الاتفاق الذي ينص أيضا على أن يتراجع الخفض إلى ثمانية ملايين برميل يوميا من يوليو/تموز إلى ديسمبر/كانون الأول المقبلين، سيتطلب موافقة المكسيك ليدخل حيز التنفيذ.

وصدر البيان في أعقاب اجتماع طويل بالدائرة المغلقة بهدف إيجاد حل للانخفاض الكبير في أسعار النفط بسبب تراجع الطلب وحرب أسعار بين السعودية وروسيا.

وتسبب وباء فيروس كورونا المستجد بخلل في السوق حيث كان العرض العالمي كبيرا أساسا وبلغ مستويات غير مسبوقة مع القيود على التنقلات التي فرضت في كل مكان لتجنب انتشار المرض.

وكان الشهر الماضي قاسيا على أسواق النفط، حيث شهدت الأسعار انخفاضات غير مسبوقة منذ عقود، وتراجعت أسعار خام برنت القياسي العالمي بنسبة 22% وأسعار الخام الأمريكي نايمكس بنسبة 20%، وسجلت مستويات غير مسبوقة منذ سنوات طويلة.

المصدر | الخليج اللجديد+ متابعات