الجمعة 5 يونيو 2020 09:55 م

طالبت منظمة الصحة العالمية، الحكومات والدول بتشجيع مواطنيها على ارتداء الأقنعة القماشية في المناطق التي لا تزال تعاني من انتشار مكثف لفيروس كورونا الجديد، فضلا عن الأقنعة الطبية للعاملين في مجال الصحة ومقدمي الرعاية الصحية خلال نوباتهم.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية "تيدروس أدهانوم غبريسوس"، في مؤتمر صحفي في جنيف، الجمعة: "في المناطق التي ينتشر فيها المرض على نطاق واسع، تنصح منظمة الصحة العالمية بالأقنعة الطبية لجميع الأشخاص العاملين في المرافق الصحية، وليس فقط الذين يتعاملون مع مرضى فيروس كورونا"

وأوضح مدير المنظمة، أنه "يجب على الحكومات تشجيع عامة الناس على ارتداء الأقنعة في الأماكن التي يصعب فيها الحفاظ على التباعد الاجتماعي، مثل وسائل النقل العامة أو في المتاجر أو في بيئات أخرى محصورة أو مزدحمة ".

وأشار إلى أن تلك الإرشادات تم تحديثها بناء على أدلة جديدة فيما يتعلق بانتشار فيروس كورونا.

وقال "غبريسوس"، إن "إرشاداتنا المحدثة تحتوي على معلومات جديدة حول تكوين الأقنعة النسيجية، بناءً على البحث الأكاديمي الذي طلبته منظمة الصحة العالمية".

من جانبها، قالت المسؤولة في منظمة الصحة العالمية "ماريا فان كيرخوف"، إنه "ينبغي على الحكومات تشجيع مواطنيها على ارتداء الأقنعة المصنوعة من القماش"، مضيفة أنه "في المواقف التي يكون فيها انتقال مكثف، في المواقف التي لا يمكنك فيها إجراء التباعد الاجتماعي، يجب ارتداء قناع قماش - يمكن ارتداؤه، يجب ارتداؤه - إنه شيء يجب النظر فيه على محمل الجد".

وحول المواصفات التي أعلنتها في مؤتمر منظمة الصحة العالمية، دعت إلى تجنب الأقمشة الحريرية، أو القابلة للتمدد أو المسامية. 

وتوصي الإرشادات الجديدة لمنظمة الصحة العالمية، بأن تكون الأقنعة المصنوعة القماش، والتي يمكن أن تكون محلية الصنع، ثلاث طبقات على الأقل "طبقة داخلية من مادة ماصة مثل القطن، طبقة متوسطة تعمل كمرشح أو حاجز، مثل مادة البولي بروبيلين غير المنسوجة، وطبقة خارجية من مادة غير ماصة، مثل مزيج البوليستر".

وتأتي إرشادات منظمة الصحة العالمية، في الوقت الذي بدأت فيه دول عدة تخفيف القيود المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا الجديد.

وتعد الإرشادات الجديدة التي أعلنتها المنظمة، تحولا عما نصحت به سابقا فيما يتعلق بالأقنعة، حيث كانت تدعو إلى عدم ارتداء الأقنعة "إذا لم تكن مريضًا أو لا ترعى شخصًا مريضًا"، في محاولة لإبقاء الأقنعة متاحة للعاملين في الخدمات الصحية.

المصدر | الخليج الجديد