الاثنين 24 أغسطس 2015 09:08 ص

دعا الرئيس التركي «رجب طيب أردوغان» رسميا، اليوم الاثنين، إلى إجراء انتخابات برلمانية جديدة؛ في خطوة كانت متوقعة على نطاق واسع بعد فشل محادثات التوصل إلى تشكيل حكومة ائتلافية.

ووفق وكالة «الأناضول» للأنباء التركية الرسمية، جاء قرار «أردوغان» في ختام اجتماع وبين رئيس البرلمان، «عصمت يلماز».

وفي هذا الخصوص، قال بيان صادر عن الرئاسة التركية: «رغم كل الاتصالات التي جرت منذ التاسع من تموز/يوليو (الماضي)، تعذر تشكيل مجلس للوزراء (...) من هنا، وبموجب السلطات الممنوحة له، قرر الرئيس الدعوة إلى انتخابات برلمانية».

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية (أ.ف.ب) عن مصادر في مكتب «أردوغان» إن الرئيس التركي سيجتمع مع رئيس الوزراء، «أحمد داود أوغلو» في الساعة الحادية عشرة من صباح يوم غد الثلاثاء.

ومن المتوقع أن يطلب الرئيس من «داود أوغلو» أن يشكل حكومة مؤقتة تتقاسم السلطة خلال الفترة التي تسبق الانتخابات البرلمانية.

ولم يحدد بيان الرئاسة التركية موعد إجراء هذه الانتخابات، لكن «أردوغان» سبق أن أعلن أنه سيدعو إليها في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وحُرم حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا من غالبيته الحكومية في انتخابات السابع من حزيران/يونيو الماضي، ولم تؤد المفاوضات السياسية بين رئيس الوزراء «أحمد داود أوغلو» والمعارضة إلى أي نتيجة. وانتهت يوم الأحد المنصرم مهلة تشكيل الحكومة الجديدة.

وتنص المادة 116 من دستور البلاد، على أنه يمكن للرئيس بعد التشاور مع رئيس البرلمان، اتخاذ قرار بإجراء انتخابات جديدة، في حال فشل الحزب المكلّف بتشكيل حكومة خلال 45 يومًا من انتخاب ديوان رئاسة البرلمان الجديد، وتعقد هذه الانتخابات، حسب قانون الانتخابات، في الأحد الأول بعد مرور 90 يومًا على صدور القرار. 

لكن الهيئة العليا للانتخابات في تركيا أكدت أنَّ من صلاحياتها، تسريع تاريخ الانتخابات عن موعدها المحدد في الدستور بـ 90 يوم.