أثار مقطع فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي حالة تعاطف واسعة في مصر مع عامل كفيف يعمل شيالا في مجال البناء.

ظهر في ذلك الفيديو رجل يحمل شكائر الإسمنت ويستعين بابنه الصغير ليرشده إلى الطريق صعودا ونزولا.

وسجل أحد الشباب مقطع الفيديو بعدما لاحظ الأب وهو يحمل عبوات كبيرة من الأسمنت وابنه يمسك بيده ويقوده حتى لا يصطدم بأي شيء، وينقله داخل إحدى البنايات السكنية في حي الزمالك بالقاهرة.

ولقي الشيال الكفيف تعاطفا واسعا وسط مطالبات بالبحث عنه وتوفير عمل ملائم للوالد يستطيع به إعالة أسرته، ويناسب ظروفه.

ووجه آخرون مقطع الفيديو للمسؤولين مطالبين بتوفير مسكن له وتكريمه لسعيه للعمل رغم إعاقته.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات