يختبر "فيسبوك" تصميما جديدا للصفحات بدون زر "أعجبني"، في خطة لتقديم تصميم أكثر قابلية للقراءة، وأسهل في الإدارة.

اختُبرت هذه الميزات وغيرها في البداية لدى نسبة صغيرة من الشخصيات العامة على تطبيق المحمول، لكن يتم الآن توسيعها لتشمل مجموعة أوسع من الصفحات.

ستشهد الصفحات التي يتم تضمينها في الاختبار خيارا للاشتراك في التجربة الجديدة عند تسجيل الدخول على الهاتف المحمول.

حاليًا تحتوي صفحات "فيسبوك" على زر "أعجبني"، الذي عند النقر عليه يجعلك متابعا للصفحة، وتظهر لك منشوراتها بشكل تلقائي.

وعندما تقرر ألا تتابع أخبار الصفحة بالضغط على زر "عدم المتابعة"، تظل الصفحة في قائمة الصفحات التي تعجبك حتى تفتح الصفحة وتزيل أعجابك بها. 

يهدف التصميم ومجموعة الميزات المحدثة إلى جعل استخدام الصفحات أقل تعقيدا، كما يبدو أنه يقر بالحاجة إلى تبسيط استخدام الصفحات الآن على وجه الخصوص في ظل جائحة "كورونا" مع استمرار الناس بالتواجد في المنزل واختيار التواصل مع مجتمعاتهم عبر الإنترنت.

يهدف تنسيق الصفحة الجديد إلى تسهيل رؤية زوار الصفحة للمعلومات الأساسية، مثل السيرة الذاتية للصفحة والمشاركات.

الجدير بالذكر أن التصميم يستبعد الإعجابات بالصفحة وزر الإعجاب؛ حيث ستعرض الصفحة بدلا من ذلك زر "متابعة" وعدد المتابعين.

يعكس هذا التغيير الوصول الحقيقي للصفحة بشكل أفضل؛ فكثير من الناس "أعجبتهم" صفحات مختلفة على مر السنين، لكن بعد ذلك قاموا بإلغاء متابعتها حتى لا تظهر في "آخر الأخبار" لأنها لم تعد من اهتماماتهم.

إضافة إلى ذلك، سيتمكن مالكو الصفحات من التواصل بشكل أفضل مع المتابعين من خلال تصفح موجز الأخبار الخاص بهم، ثم التبديل بسرعة بين بروفايلهم الشخصي على "فيسبوك" والصفحة العامة التي يديرونها عندما يرغبون في التعليق أو الرد على المشاركات، كما سيتم تسهيل إدارة الصفحة.

يهدف التحديث أيضا إلى تسهيل الانتقال إلى قسم " Page Insights"؛ وهو المكان الذي يتتبع فيه مالكو الصفحة ومديروها التحليلات المتعلقة بأداء الصفحة.

وسيتلقون أيضا إشعارات أقل من صفحاتهم؛ حيث سيجمع "فيسبوك" الآن البيانات ويصنفها، مثل الإشارات وردود الأفعال.

المصدر | تيك تشيرش - ترجمة الخليج الجديد