الأحد 13 سبتمبر 2020 08:49 ص

أعلنت شركة "هواوي" عن الإصدار الثاني من نظام التشغيل "هارموني" الخاص بها مع خطط مفصلة لإدخاله إلى مجموعة واسعة من الأجهزة، بما في ذلك الهواتف الذكية.

وكان الرئيس التنفيذي للأعمال الاستهلاكية "ريتشارد يو" هو من أعلن عن هذا في مؤتمر مطوري هواوي في شنتشن بالصين.

وفرت "هواوي" نسخة تجريبية من نظام "HarmonyOS 2.0 SDK" للمطورين، وستدعم مبدئيًا الساعات الذكية ووحدات رأس السيارة وأجهزة التلفزيون فقط، بينما سيلحق بها إصدار الهاتف الذكي من النظام في ديسمبر/كانون الأول 2020، وألمح "يو" إلى أن الهواتف التي تعمل بنظام "هارموني" قد تظهر العام المقبل.

وأطلقت "هواوي" أيضًا مشروع "أوبن هارموني" المفتوح، الذي يسمح للمطورين بالبناء على إصدار مفتوح المصدر من نظام التشغيل، على غرار "AOSP" من نظام "أندرويد".

ولكن، لا يدعم المشروع سوى الأجهزة التي تحتوي على 128 ميجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي أو أقل، وسيتوسع إلى 4 جيجابايت في أبريل/نيسان من العام المقبل، وسيتم إزالة حد الذاكرة تمامًا بحلول أكتوبر/تشرين الأول 2021.

يعد نظام "هارموني" مشروعًا مهمًا استراتيجيًا لشركة "هواوي"، حيث يمكن أن يكون بمثابة حصن ضد العقوبات التي تمنع العملاق الصيني من التعامل مع الشركات الأمريكية.

وتُجبر "هواوي" حاليًا على شحن هواتفها التي تعمل بنظام "أندرويد" بدون خدمات "جوجل"، مما يؤدي إلى شل نظامها البيئي ووظائفها للمستخدمين خارج الصين.

المصدر | ذا فيرج - ترجمة الخليج الجديد