الجمعة 13 نوفمبر 2020 07:57 ص

وجهت الطبيبة المصرية "ميسم مجدي"، رسالة إلى الجامعة الأمريكية بالقاهرة، بعد عام واحد من منعها الالتحاق بالجامعة بسبب النقاب.

وفي منشور لها عبر حسابها الشخصي على فيسبوك"، نشرت "ميسم"، 34 عاما، والتي تعمل بمجال التدريب على الترجمة الطبية صورة لها أثناء كلمة ألقتها على منصة تيدكس(TEDX).

وتيدكس مؤتمر سنوي يقام بأمريكا لمناقشة الأفكار التي تستحق التقدير والاهتمام.

وعلقت "ميسم" على الصورة بقولها: "أنا حابه أهدي الصورة دي للجامعة الأمريكية في القاهرة اللي منعتني أدخل آخذ دبلومة من سنة بسبب النقاب".

وأضافت "وأقولهم أنا وقفت على ستيدج (مسرح) منصة عالمية وعرضت فكرتي و"محصلش حاجة"(لم يحدث شيئا) وقدرت أوصل فكرتي زي أي رجل أو بنت مش محجبة أو محجبة".

وتابعت "حابة أهديها للأماكن اللي رفضت دخولي كسبيكر (متحدثة) زي ساقية الصاوي وخلافه!، وحابة أهديها لأي بنت منتقبة اتقالها أنت مرفوضة ومينفعش تخشي المكان دا".

واختتمت منشورها قائلة "شكرا لطاقتكم السلبية اللي خلقت جوانا إيجابيات كتير... كتير جدا".

 

رسالة "ميسم" وجدت انتشارا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، مع تأكيد الناشطين على دعمهم الكامل لها، ورفضهم للعنصرية التي تمارسها هذه الأماكن وغيرها ضد المنتقبات، على حد وصفهم. 

 

المصدر | الخليج الجديد