الجمعة 13 نوفمبر 2020 01:56 م

قال العالم الألماني من أصل تركي "أوغور شاهين"، الذي طور مع زوجته لقاحا جديدا ضد فيروس كورونا، إنه قادر على وقف الوباء، لكنه قد يعطى سنويا.

وأضاف في تصريحات لصحيفة "الجارديان" أنه واثق من قدرة اللقاح في القضاء على الوباء عندما أثبتت الفحوص السريرية الأولية نجاعته.

وأشار "شاهين" إلى أنه "لا يوجد وقت للانتظار، تخيل أنك تريد أن تسافر من جانب واحد في لندن إلى الجانب الآخر، ولكن الشوارع مزدحمة، فأنت تحتاج لنصف يوم، وبالنسبة لنا، فالشوارع كانت خالية" قبل كورونا.

وقال إن المرشح الأكثر فعالية الذي برز من تجارب الشركة استطاع مهاجمة الفيروس "بأكثر من طريقة"، وكذلك "يمنع اللقاح الفيروس من الوصول إلى خلايانا، وحتى لو استطاع الفيروس الهرب، فإن خلايا تي تقوم بضربه على رأسه وتقتله".

وتابع: "قمنا بتدريب أنظمة المناعة جيدا على هاتين الحركتين الدفاعيتين. ونعرف الآن أن الفيروس غير قادر على الدفاع عن نفسه ضد هاتين الحركتين". 

ويأمل "شاهين" أن يؤدي اللقاح الذي يحقن مرتين في الذراع خلال 3 أسابيع، بين الحقنة والثانية، إلى توفير المناعة للشخص لمدة عام على الأقل.

وقال: "لدينا معلومات غير مباشرة حول مدة المناعة.. وأظهرت الدراسات على مرضى كورونا، أن لديهم رد فعل مناعي قوي، ويحتفظون بالقدرة على الرد لمدة 6 أشهر، ويمكنني تخيل أنهم سيكونون آمنين لمدة عام تقريبا"، لكنه لم يستبعد أن تعطى لقاحات كورونا سنويا.

وكانت شركة الأدوية الألمانية "بيونتك" والأمريكية "فايزر"، قد أعلنتا في بيان صحفي يوم الإثنين عن تطويرهما وبشكل مشترك، لقاحا مرشحا ضد الفيروس، وفاق التوقعات في مرحلة التجريب الثالثة، وبنسبة نجاح 90%، بشكل يمنع الناس من الوقوع في المرض الذي وضع العالم رهينة له طوال عام 2020.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات