الثلاثاء 8 يونيو 2021 09:31 ص

أشاد المتحدث باسم حزب "العدالة والتنمية" الحاكم في تركيا "عمر جليك"، بقوة العلاقات مع مصر، واصفا إياها بأنها "متجذرة".

وأضاف في تصريحات صحفية، من مقر الحزب خلال انعقاد اجتماع اللجنة المركزية للحزب، الإثنين الماضي، أن استخبارات البلدين تواصل محادثاتها حول المسائل الأمنية، مؤكدا انتقال المحادثات إلى إطار وزارة الخارجية.

وتابع: "من الآن فصاعدا، سيتم اتخاذ خطوات تمكننا من التركيز على قضايا ملموسة من خلال المحادثات المتبادلة والمشاورات".

وأشار "جليك" إلى أنه لدى البلدين أمورا عليهما القيام بها بشأن العلاقات الثنائية، والتباحث بخصوص ليبيا ومستقبلها، والبحر المتوسط، ومستقبل العلاقات بين البلدين، بحسب "الأناضول".

وفي 5 و6 مايو/أيار الماضي، عقدت أول مباحثات رسمية وعلنية بين الجانبين في القاهرة، برئاسة نائب وزير الخارجية المصري، السفير "حمدي سند لوزا"، ونائب وزير الخارجية التركي السفير "سادات أونال".

وشهدت الشهور الأخيرة تقاربا تركيا مصريا، وتهدئة إعلامية بين الجانبين، وسط دعوات للتنسيق بشأن ملفي ليبيا وشرقي المتوسط، وذلك بعد توتر وقطيعة دامت نحو 8 سنوات، منذ الانقلاب العسكري على الرئيس المصري الراحل "محمد مرسي"، في يوليو/تموز 2013.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول