الجمعة 16 يوليو 2021 03:38 م

قال الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، الجمعة، إنه سيزف بشرى سارة من برلمان جمهورية شمال قبرص التركية المعلنة من جانب واحد، خلال زيارته المرتقبة لها 20 يوليو/تموز الجاري.

وفي تصريح صحفي عقب صلاة الجمعة بإسطنبول قال "أردوغان": "أود أن أزف بشرى لشمال قبرص من برلمانها، لدينا خطوة سارة، وانتهينا من العمل التمهيدي لها".

وأضاف أنه خلال الزيارة سيبعث برسائل من أجل إرساء السلام في الجزيرة وفي العالم أجمع.

ومن المنتظر أن يشارك "أردوغان" في مراسم احتفالات "عيد السلام والحرية" خلال زيارته المرتقبة لجمهورية شمال قبرص التركية في 20 يوليو/تموز.

ودعا وزير خارجية تركيا "مولود جاويش أوغلو" خلال زيارته إلى جمهورية شمال قبرص التركية قبل أسبوعين، الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي للقيام بما يلزم لتحقيق تقاسم عادل للثروات بقبرص، مضيفا أنه بخلاف ذلك "فإننا سنقدم على فعل ما يحقق ذلك".

وتصر سلطات جمهورية شمال قبرص التركية المعلنة من جانب واحد، على ضرورة بحث حل الدولتين في الجزيرة بديلا عن الحل الفيدرالي، وهو حل سبق أن أكدت أنقرة دعمها الكامل له.

وتعاني قبرص منذ عام 1974 الانقسام بين شطرين، تركي في الشمال، ورومي في الجنوب، ورفض القبارصة اليونانيين خطة الأمم المتحدة (قدمها الأمين العام الأسبق للمنظمة "كوفي عنان") لتوحيد الجزيرة عام 2004.

المصدر | الخليج الجديد+ الأناضول