الاثنين 23 أغسطس 2021 12:32 م

طالبت الخارجية الإيرانية، الإثنين، حركة "طالبان"، بتشكيل حكومة تضم جميع المكونات في أفغانستان، وتسريع عملية الانتقال السلمي للسلطة في البلاد.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية "سعيد خطيب زاده"، إن طهران "تدعم الحوار الأفغاني لتشكيل حكومة تضم جميع الأطراف"، مشيرا إلى وجود تواصل إيراني مع مختلف أطراف الأزمة.

وشدد المتحدث الإيراني، على أنه "لا توجد حلول عسكرية لأزمة أفغانستان"، لافتا إلى أن "حركة طالبان جزء من مستقبل أفغانستان، ويجب إشراك جميع المكونات الأفغانية في حكومة شاملة".

وتابع: "أحداث أفغانستان نموذج عن أفول قوة الولايات المتحدة بصورة متسارعة"، مشيرا إلى أن "الولايات المتحدة قوة معتدية، ودخولها إلى أفغانستان كان كارثيا، وخروجها يعتبر فضيحة لها"، بحسب "روسيا اليوم".

ومنتصف الشهر الجاري، سيطرت "طالبان" على معظم أراضي البلاد لتتوج عمليات عسكرية ضد القوات الحكومية استمرت أسابيع، تزامنا مع عملية انسحاب القوات الأجنبية بقيادة الولايات المتحدة.

ولاحقا؛ أعلنت الحركة أن خبراء قانونيين ودينيين وخبراء في السياسة الخارجية في "طالبان"، يهدفون إلى طرح إطار حكم جديد في الأسابيع القليلة المقبلة.

المصدر | الخليج الجديد + روسيا اليوم