السبت 27 نوفمبر 2021 06:32 م

علقت قطر والكويت، الرحلات الجوية القادمة من دول أفريقية، بسبب مخاوف تتعلق بمتحور "كورونا" الجديد "أوميكرون"، الذي ظهر في جنوب أفريقيا.

وبذلك تكون دول الخليج مجتمعة، اتخذت إجراءات للحد من انتشار المتحور.

وأعلنت الخطوط الجوية القطرية، السبت، إيقاف قبول المسافرين من 3 دول على متن رحلاتها بأثر فوري، بما يتماشى مع القيود الحالية.

وقالت "الخطوط القطرية"، في بيان، إن الدول الثلاث التي أوقفت قبول مسافريها هي: جنوب أفريقيا وموزمبيق وزيمبابوي.

وأوضحت أنه لن يتم قبول الركاب الذين تم حجز تذاكرهم على رحلاتها من مطارات البلدان المذكورة، وضمن ذلك جوهانسبرج، وكيب تاون، وديربان، وهراري، ومابوتو للسفر، حتى إشعار آخر.

فيما أعلنت الكويت، وقف رحلات الطيران المباشرة من 9 دول أفريقية بسبب مخاوف تتعلق بمتحور كورونا "أوميكرون".

وجاء القرار بعد اجتماع لمجلس الوزراء الكويتي، السبت، للحد من دخول المتحور إلى البلاد.

وبذلك تكون دول الخليج جميعها اتخذت إجراءات ضد المتحور "أوميكرون".

وأعلن علماء في جنوب أفريقيا، الخميس، اكتشاف "متحوّرة جديدة مثيرة للقلق في جنوب أفريقيا"، مشيرين إلى أن المتحورة التي تسمى "بي.1.1.529"، تظهر عددا مرتفعا جدا من الطفرات وقادرة على أن تنتشر بسرعة كبيرة.

وأطلقت منظمة الصحة العالمية، اسم "أوميكرون" على متحور جنوب أفريقيا، مؤكدة أن المتحور الجديد "مقلق"، وينتشر بسرعة في مقاطعات عدة بدولة جنوب أفريقيا.

ويخشى العلماء أن يكون المتحور الجديد هو الأكثر قدرة على الانتشار حتى الآن، فيما أشار موقع "بي بي سي" إلى أن أحد العلماء وصف المتحور الجديد بأنه "مروع".

وأعلنت منظمة الصحة العالمية أنها ستستغرق عدة أسابيع لمعرفة تأثير وفاعلية اللقاحات على المتحور الجديد، خاصة أن المتحور الجديد سبب حالة من القلق الواسع في العديد من العواصم الأوروبية والعالمية.

ويحمل المتحور الجديد طفرات جينية من المحتمل أن تتفادى الاستجابة المناعية الناتجة عن كل من العدوى السابقة والتطعيم، وكذلك طفرات مرتبطة بزيادة العدوى.

المصدر | الخليج الجديد