الجمعة 26 نوفمبر 2021 06:43 م

أطلقت منظمة الصحة العالمية، الجمعة، اسم "أوميكرون" على متحور جنوب أفريقيا من فيروس "كورونا" الجديد "كوفيد-19"، مؤكدة أن المتحور الجديد "مقلق"، وينتشر بسرعة في مقاطعات عدة بدولة جنوب أفريقيا.

وأصدرت المنظمة توصيات للدول بعدم اتخاذ تدابير تقييد للسفر حتى الآن، ما دامت قابلية تفشي المتحورة الجديدة التي رصدت للمرة الأولى في جنوب أفريقيا لا تزال غير معروفة.

وفي وقت سابق؛ أعلنت منظمة الصحة العالمية، أنها ستجتمع اليوم بشكل طارئ لمناقشة ظهور متحور فيروس "كورونا" الجديد "B.1.1.529" الذي عرف للمرة الأولى في جنوب أفريقيا.

وخلف ظهور متحور جديد من فيروس "كورونا" حالة من القلق الواسع في العديد من العواصم الأوروبية والعالمية.

وأعلن المعهد الوطني للأمراض المعدية في جنوب أفريقيا اكتشاف 22 حالة إصابة بالسلالة الجديدة، مؤكدا في الوقت نفسه إمكانية اكتشاف المزيد مع استمرار التحليل الجيني.

والخميس، أعلن علماء من جنوب أفريقيا أنهم اكتشفوا السلالة الجديدة من الفيروس في أعداد صغيرة، ويعملون على فهم تداعياتها المحتملة.

وصرح العلماء، في مؤتمر صحفي، بأن هذه السلالة تحتوي على "مجموعة غير عادية للغاية" من التحورات، التي تثير القلق لأنها يمكن أن تؤدي إلى تفادي الاستجابة المناعية للجسم وتجعلها أكثر قابلية للانتقال.

وفي أعقاب ذلك، قالت وكالة الأمن الصحي البريطانية إن السلالة الجديدة التي انتشرت مؤخرا في جنوب أفريقيا، تحتوي على ما يسمى "بروتين سبايك"، وهو مختلف تماما عن البروتين الموجود في فيروس "كورونا" الأصلي الذي صممت لقاحات "كورونا" لمقاومته.

في غضون ذلك؛ اتخذت عدة دول أوروبية إجراءات مشددة حول السفر إلى جنوب القارة الأفريقية، على رأسها ألمانيا، وإيطاليا، وفرنسا، وهولندا، والنمسا، والتشيك، إلى جانب بريطانيا.

وأعلنت إيطاليا وألمانيا، الجمعة، فرض قيود على السفر لمواجهة السلاسة الجديدة وحظرت دخول القادمين إليها الذين زاروا بعض الدول في جنوب القارة الأفريقية خلال الـ14 يوما الماضية، بحسب موقع (ذي لوكال إيطاليا) الإخباري المحلي.

وتشمل تلك الدول جنوب أفريقيا وليسوتو وبوتسوانا وزيمبابوي وموزمبيق وناميبيا وإسواتيني (المعروفة سابقا بـ"سوازيلاند)".

وصنفت ألمانيا جنوب أفريقيا "منطقة لمتحورات الفيروس"، وحظرت دخول الأجانب القادمين منها، وفق قناة "دويتشه فيلله" الألمانية.

وكانت منظمة الصحة العالمية حذرت من احتمال تسجيل 700 ألف وفاة جديدة بفيروس "كورونا" "كوفيد-19" في أوروبا بحلول الربيع، في حين دفع الضغط الشديد على المستشفيات في هولندا إلى نقل مرضى "كورونا" إلى المستشفيات الألمانية.

وقالت المنظمة إنها تتوقع ضغطا عاليا أو شديدا للغاية في وحدات العناية المركزة في نحو 50 بلدا من الآن حتى الأول من مارس/آذار 2022.

وتوقعت الصحة العالمية أن يتجاوز العدد الإجمالي للوفيات المسجلة في أوربا مليونين و200 ألف بحلول ربيع العام المقبل.

يأتي تحذير منظمة الصحة العالمية في وقت سجلت دول عدة معدلات إصابة عالية على نحو غير مسبوق، وفُرضت عمليات إغلاق كاملة أو جزئية.

المصدر | الخليج الجديد + أ ف ب