الخميس 27 يناير 2022 09:44 ص

تراجعت أسعار العقود الآجلة للنفط في بداية تعاملات الخميس عن أعلى مستوياتها منذ 7 سنوات، الذي وصلته وذلك على خلفية إشارة مجلس الاحتياط الاتحادي الأمريكي (البنك المركزي) إلى اعتزامه بدء زيادة أسعار الفائدة الأمريكية لكبح جماح التضخم، وهو ما قلص شهية المستثمرين نحو الأصول الأعلى مخاطرة مثل المواد الخام.

وتراجع خام غرب تكساس الوسيط اليوم بعد ارتفاعه الأربعاء  إلى أعلى مستوياته منذ أكتوبر/تشرين الأول 2014، عندما ارتفع سعر خام برنت القياسي للنفط العالمي إلى أعلى من 90 دولارا للبرميل.

وأشارت وكالة "بلومبرج" للأنباء إلى ارتفاع أسعار النفط الأربعاء جاء في الوقت الذي تراجع فيه مخزون النفط في أكبر مركز مستودعات بالولايات المتحدة في الأسبوع الماضي ليصل إلى أقل مستوى له في مثل هذا الوقت من العام منذ 10 سنوات.

وتراجع سعر خام غرب تكساس الوسيط القياسي للنفط الأمريكي بنسبة 0.8% إلى 86.68 دولارا للبرميل  تسليم مارس/آذار المقبل في تعاملات بورصة نيويورك للسلع حتى الساعة الواحدة و35 دقيقة ظهرا بتوقيت سنغافورة.

وتراجع خام برنت القياسي بنسبة 0.8% إلى 89.28 دولارا للبرميل تسليم مارس المقبل. وكان السعر وصل الأربعاء إلى90.47 دولارا للبرميل، وهو أعلى مستوى له منذ أكتوبر 2014.

يأتي ذلك فيما قال نائب وزير الطاقة السعودي للتخطيط الاستراتيجي "نايف عبدالله المسيحل" إن الاستثمارات العالمية في مشروعات إنتاج النفط تراجعت خلال العامين الماضيين بنسبة 30%.

ونقلت "بلومبرج" عن "المسيحل" قوله، خلال منتدى الاستثمار لليابان ومجلس التعاون الخليجي، إن العالم يحتاج إلى نمو الاستثمار في مشروعات النفط والغاز الطبيعي بمعدل 5% سنويا لتلبية الطلب المتوقع على المدى القصير حتى 2025.

وأضاف أنه بدون هذه الاستثمارات فمن المحتمل أن تشهد سوق النفط المزيد من التقلبات.

المصدر | د ب أ