الجمعة 18 مارس 2022 12:44 م

قالت وسائل إعلام مصرية إن النيابة تحقق حاليا مع مسؤولين بوزارة التربية والتعليم بمحافظة المنوفية (دلتا النيل) بعد اتهامهم بترسية عملية شراء وتوريدات بلغت قيمتها 8 ملايين جنيه (509 آلاف دولار) على شركة معينة، مقابل عمولات ورشى.

وذكرت مصادر أن المتهمين تلاعبوا في الأوراق المعروضة على مديرية التربية والتعليم بالمحافظة حول تلك المناقصة، وتم اكتشافها.

وقال محافظ المنوفية "إبراهيم أبو ليمون"، إنه أحال عددا من المختصين بمديرية التربية والتعليم للنيابة العامة، للتحقيق في واقعة مخالفات شابت عملية الشراء بالأمر المباشر من إحدى الشركات المختصة، بتطوير تقنيات التعليم بقيمة 8 ملايين و100 ألف جنيه، ضمن الخطة الاستثمارية للعام المالي 2020/2021 بالمخالفة لقانون تنظيم التعاقدات، وذلك بناءً على مذكرة الإدارة العامة للشؤون القانونية بالديوان العام والمعدة، طبقًا لما ورد بتقرير مديرية التربية والتعليم بالمحافظة.

واتضح للجنة التي شكلها المحافظ أن كافة الإجراءات وهمية وصورية؛ بهدف إسناد الأعمال إلى الشركة المشار إليها دون غيرها، وهو ما يلقي على تلك التصرفات الفساد والتحايل والتواطؤ، لتحقيق منافع فيما بينهم بالمخالفة للقوانين واللوائح.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات