الاثنين 14 ديسمبر 2015 05:12 ص

قال الرئيس التركي، «رجب طيب أردوغان»، إن بلاده تشعر بالمسؤولية عن نحو ملياري مسلم في العالم، متعهدا بالوقوف دوما إلى جانب المظلومين.

وأضاف خلال حفل توزيع جوائز «أكاديمية العلوم التركية 2015» في العاصمة أنقرة، اليوم الإثنين: «نحن مسؤولون عن نحو ملياري مسلم على هذه الأرض، وهكذا نرى دورنا ومسؤوليتنا»، حسب ما نقلت عنه فضائية «تي آر تي عربي» الحكومية التركية على جسابها بموقع «تويتر».

وتابع: «إخوتنا السوريين والتركمان يستصرخونا كل يوم فهل سنبقى صامتين؟ إنهم ينتظرون مساعدتنا ودعمنا، ولن نتوانى عن ذلك».

وأكد أنه تركيا «ستبقى دوما إلى جانب المظلوم، وستمد يدها لمن يحتاجها».

وينظر الكثيرون في العالمين العربي والإسلامي بإعجاب لشخص الرئيس التركي؛ بسبب مناصرته بقوة للقضايا الإسلامية والعربية، ووقوف بلاده، في عهده، إلى جانب المحتاجين للمساعدات الإنسانية، أو الأقليات الإسلامية التي تعاني من الاضطهاد العنصري.

نمو بنسبة 4% خلال الربع الثالث

وبخصوص القضايا الداخلية، أكد «أردوغان» أن تركيا ستواصل الوصول الى أهدافها في النمو.

وكشف أن بلاده حققت نسبة نمو بلغت 4% في الربع الثالث من العام الجاري، ووصلت إلى 3.4% خلال الأشهر التسعة من العام ذاته.

ولفت إلى أنه سيسعى إلى نسبة نمو أعلى خلال الفترة المقبلة، متوقعا تواصل الاستقرار في البلاد أيضا.

وفي سياق متصل، أكد «أردوغان» على أن تركيا تواصل تقدمها في المجال الثقافي، وقال: «كنا قد فقدنا ريادتنا في العلوم والثقافة والفنون على هذه الجغرافيا، وإن شاء الله سنعيدها إلى سابق عهدها».

وأضاف: «يجب علينا من اليوم أن نبدأ بالتخطيط والبحث حول رؤيتنا لتركيا عام 2053 وعام 2071».

وتابع: «علينا أن نثق بأنفسنا ونؤمن بقدراتنا ونعمل ونجتهد كثيرا؛ لأن النجاح هو نتيجة الجهد والعمل».

وأكد أنه يتابع ويدعم كافة الأعمال الرامية لدعم كل الإنجازات العلمية في مختلف المجالات، لافتا إلى أن تاريخ تركيا «حافل بهذه الإنجازات».