الأربعاء 11 مايو 2022 09:51 ص

يتوجه أمير قطر، الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني"، إلى طهران، غدا الخميس، للقاء الرئيس الإيراني "إبراهيم رئيسي".

وسيبحث أمير قطر، مع المسؤولين الإيرانيين، الجهود المبذولة لإحياء الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015، وأمن الطاقة في أوروبا على خلفية تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية، وفق "رويترز".

كذلك سيبحث الجانبان، تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، لا سيما التعاون بشأن إقامة مونديال الدوحة 2022، والدور الذي ستقدمه طهران في هذا الشأن، بحسب وكالة "إرنا" الإيرانية.

ووقعت الدوحة وطهران، العام الجاري، اتفاقيات للتعاون في بعض المجالات المتعلقة باستضافة مونديال 2022.

وتستعد قطر لاستضافة نهائيات كأس العالم لكرة القدم ابتداء من 21 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، في حدث رياضي كبير يقام للمرة الأولى في المنطقة العربية والشرق الأوسط.

ويرافق أمير قطر، وفد سياسي واقتصادي رفيع المستوى؛ لمتابعة الاتفاقات السياسية والاقتصادية التي تم التوصل إليها بين البلدين خلال زيارة الرئيس الإيراني "إبراهيم رئيسي" إلى قطر، أغسطس/آب الماضي.

وقبل أيام، قال نائب وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية "علي باقري كني"، إن علاقات طهران مع الدوحة لم تبلغ المستوى المنشود، داعيا إلى تسخير كافة الطاقات المشتركة لتحقيق هذا الهدف.

والثلاثاء، عقدت لجنة المشاورات السياسية بين قطر وإيران، أول اجتماع لها، لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها، بالإضافة إلى عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، بحسب بيان لوزارة الخارجية القطرية.

وتكتسب الزيارة أهمية كبيرة، خاصة أن أمير قطر سيتوجه بعد زيارة إيران إلى ألمانيا وبريطانيا ودول أوروبية أخرى لمناقشة الجهود المبذولة لإحياء الاتفاق النووي الإيراني.

وترتبط قطر وإيران بعلاقات تعاون وطيد منذ سنوات، وتضطلع قطر بدور مهم في محاولة تخفيف الاحتقان بالمنطقة، وتلعب دورا في المفاوضات بين الولايات المتحدة وإيران، وسبق أن أكدت استعدادها للتوسط بين طهران والرياض.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات