الثلاثاء 17 مايو 2022 09:22 ص

أكد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "ناتو"، "ينس ستولتنبرج"، على أن تركيا حليف مهم لـ"الناتو"، وينبغي إزالة كافة المخاوف الأمنية التي تعتريها، على خلفية تقدم فنلندا والسويد بطلب انضمام للحلف.

وقال "ستولتنبرج"، إنه أجرى اتصالا هاتفيا مع وزير الخارجية التركي، "مولود جاويش أوغلو" وبحث معه الأمر.

وأضاف عبر "تويتر" أن "تركيا حليف مهم للناتو وينبغي إزالة كافة المخاوف الأمنية التي تعتريها"، وشدد على ضرورة "الوقوف معا في مثل هذه اللحظة التاريخية".

وكان "جاويش أوغلو"، قد اتهم فنلندا والسويد بدعم حزب العمال الكردستاني، مؤكدا أن أي دولة ستصبح عضوا في حلف شمال الأطلسي "الناتو"، يجب ألا تدعم هذا الحزب.

والإثنين الماضي، صرح الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، بأن أنقرة لن توافق على انضمام فنلندا والسويد إلى الناتو إذا لم يتم الموافقة على مطالب تركيا.

وحمل "أردوغان" الدول الإسكندنافية وكذلك هولندا المسؤولية عن استضافة الإرهابيين من "حزب العمال الكردستاني" المدرج على قائمة الإرهاب في تركيا.

وتتأهب السويد وفنلندا لتقديم طلب للانضمام إلى الحلف المؤلف من 30 عضوا ردا على ما يعتبره البلدان وضعا أمنيا تغير بشكل جذري بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا، وأثار ذلك تهديدات من موسكو بالرد، واعتراضات من تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي.

المصدر | الخليج الجديد