السبت 28 مايو 2022 03:42 م

تلقى طلاب جامعة قطر، الجمعة، رسالة بريد إلكتروني من سيدة تدعي أنها تعرضت لعملية نصب من طالبة كانت تساعدها في تنفيذ المهام وحل الواجبات دون أن تدفع لها حقها المادي.

ووصلت الرسالة، التي تحمل عنوان: "طالبة تنصب على المدرسين" من البريد الالكتروني للطالبة نفسها؛ ما يعني أن المعلمة كانت تستخدم الإيميل وكلمة المرور، وهو سهّل عليها الوصول للطلبة، وربما المسؤولين أيضًا. 

وقالت المُدرسة: "أكتب هذا الايميل للجميع أملا في إرجاع حقي المهدور من الطالبة؛ حيث أنني كنت أساعدها بالدراسة وحل جميع الواجبات الخاصة بها من 2020 وما كنت أتأخر عنها لحظة بأي شيء تطلبه".

وأضافت: "عندما طالبتها بحقي المادي (5000 ريال/1373 دولارا) قامت بعمل بلوك لي على الواتساب،وهذا لا يرضي سيادتكم أن تأكل أموال العباد بالظلم والقهر، ولا أعرف كيف أتصرف".

ووصفت المُدرسة حالها وظروفها الصعبة، مبينةً أنها ترعى والدتها وأختها المريضة وأخيها من ذوي الاحتياجات الخاصة وأطفالها، وأنها لا تطلب أكثر من حقها، وأرفقت بالرسالة بيانات للتواصل معها. 

وتساءل طلاب في مجموعات الواتساب عن هذا الإيميل، وما حقيقته؟، وهل هذه المرأة فعًلا صادقة؟، وهل هذه طالبة غير مهتمة بدراستها وتنصب على المدرسين؟، أم أنه هكر قام باختراق الإيميل؟

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات