الأربعاء 22 يونيو 2022 06:28 م

بعد 6 أشهر فقط من تقديم لعبة البادل في السعودية، تم تأسيس 20 موقعا في جميع أنحاء عاصمة المملكة؛ لتلبية الطلب المتزايد على اللعبة التي تمزج بين التنس والإسكواش.

وعلى الرغم من أن الرياض بها حوالي 20 ملعبا للعبة البادل، لا يزال اللاعبون بحاجة للحجز مقدما لضمان إيجاد ساحة لهم ولمجموعتهم.

توفر المواقع تدريبا خاصا وملاعب في أماكن مفتوحة وأخرى في أماكن مغلقة مكيفة، تم بناؤها لتجنب حرارة الصيف في المدينة.

وقال مدرب البادل الإسباني "أوسكار دورتا": "أنا أحد مدربي البادل هنا في ملعب (بادل رش)، من إسبانيا، وأريد أن أقول إنني مندهش حقا من السرعة التي تطورت بها الرياضة هنا في السعودية مقارنة بإسبانيا حيث استغرق الأمر من 5 إلى 10 سنوات، وهنا في غضون 6 أشهر انتشرت اللعبة بسرعة كبيرة".

وعن التحديات التي تواجههم بسبب ارتفاع درجات الحرارة، قال "دورتا": "كما ترون، فإن أحد أكبر التحديات التي نواجهها في السعودية هي درجات الحرارة؛ لذلك لدينا هذه الملاعب بالداخل مع مكيف الهواء".

وأضاف: "لدى الجميع فرصة للاستمتاع بالرياضة في ظل درجة الحرارة هذه، ويحب بعض المدربين اللعب هنا في الداخل لتطوير أدائهم وتحسين مهاراتهم في البادل".

وتبلغ تكلفة استئجار ملعب مفتوح لمدة ساعة 80 دولارا بينما تصل تكلفة استئجار الملعب المكيف للمدة نفسها 106 دولارات.

وعن اللعبة تحدث المواطن السعودي "أحمد السويلم" قائلا: "اللعبة سهل جدا إنك تلعبها في الداخل أو في الخارج خصوصا بالجو والصيف والحر عندنا، نلعبها في الداخل والحمد لله الحين التجار عندنا مستثمرين كثير قاعدين يفتحون في الرياض خصوصا، وفي أغلب مناطق المملكة كل أسبوع ملعب وملعبين، وهذا زي ما أنتم شايفين قاعدين نلعب بالداخل بكل أريحية ودرجة الحرارة في الخارج 45 درجة مئوية".

ويرى المواطن السعودي "أحمد الناجم" أن اللعبة جذابة وسهلة التعلم.

وأوضح قائلا: "أهم أسباب انتشار اللعبة أنها جدا ممتعة وسهلة التعلم، الرياض فيها أكثر من 20 ملعبا إلا إنك عشان تحصل حجز فيه صعوبة ولازم تحجز من بدري بس اللي مخلي اللعبة شعبية جدا وعليها إقبال كبير أنها ما تحتاج لياقة عالية وممتعة جدا ومجموعة كبيرة ممكن في أي وقت إنهم يروحون ويلعبون هذه اللعبة".

والبادل هي رياضة تُستخدم فيها المضارب وتُلعب عادة بشكل زوجي باستخدام كرة تشبه كرة التنس.

المصدر | رويترز