السبت 6 أغسطس 2022 03:14 م

أعربت وزارة الخارجية الروسية، السبت، عن قلقها البالغ إزاء التصعيد بين إسرائيل وحركة "الجهاد" الإسلامي في قطاع غزة، داعية كافة الأطراف المعنية لضبط النفس

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية "ماريا زاخاروفا" في بيان: "نراقب بقلق بالغ تطور الأحداث التي يمكن أن تؤدي إلى استئناف المواجهة العسكرية على نطاق واسع وتفاقم تدهور الأوضاع الإنسانية المتردية أصلاً في غزة".

ودعت "زخاروفا" كافة المعنية كل الأطراف المعنيين إلى إبداء أقصى درجات ضبط النفس.

وتشن إسرائيل، لليوم الثاني على التوالي قصفا صاروخي على قطاع غزة، ما أسفر عن ارتقاء 15 شهيدا، بينهم طفلة تبلغ من العمر 5 أعوام وسيدة (23 عاما)، وإصابة نحو 90 بجروح مختلفة.

وهددت إسرائيل بتوسيع نطاق عملياتها في غزة، إذا تدخلت "حماس"، ودعمت حركة "الجهاد الإسلامي".

وأعلنت "سرايا القدس"، إطلاق عملية "وحدة الساحات"، ردا على العدوان، في حين أطلق جيش الاحتلال على العملية اسم "الفجر الصادق".

وبينما أكد جيش الاحتلال أنه يستعد "لأيام طويلة من العمليات العسكرية لنحو أسبوع، وإذا لزم الأمر فستكون أطول"، أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، بأن المجلس الأمني الوزاري المصغر في إسرائيل سيجتمع الليلة لتدارس التصعيد في غزة.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات