أبقى البنك المركزي المصري للمرة الثانية على التوالي، أسعار الفائدة الرئيسية دون تغيير، في اجتماعه مع لجنة السياسات النقدية.

ووفق بيان صادر عن البنك الخميس، فإن اللجنة أبقت على سعر فائدة الإقراض لأجل ليلة واحدة عند 12.25 % وسعر فائدة الإيداع لأجل ليلة واحدة عند 11.25%.

وفى وقت سابق الخميس، أصدر الرئيس المصري "عبد الفتاح السيسي" قرارا بتعيين "حسن عبد الله" قائماً بأعمال محافظ البنك المركزي، بعد يوم من قبول الرئيس استقالة المحافظ السابق "طارق عامر"

تأتي الاستقالة في وقت تخوض مصر مباحثات مع صندوق النقد الدولي، للحصول على قرض مالي لم تعلن قيمته الحقيقية، لكن بنوك استثمار أمريكية قدرته بـ 15 مليار دولار.

ويطالب الصندوق بإصلاحات كبيرة قد تؤثر على استقرار المجتمع المحلي، لأنها تطال الدعم، وقد تمتد -وفق مراقبين- إلى تعويم ثان للعملة المحلية (الجنيه). 

والأحد، توقعت شركة بلتون المالية القابضة إبقاء البنك المركزي على أسعار الفائدة خلال اجتماع لجنة السياسة النقدية الذي سيعقد يوم 18 أغسطس.

يذكر أن شركة بلتون قد عينت فى وقت سابق "داليا خورشيد" وزيرة الاستثمار السابقة وزوجة محافظ البنك المركزي المستقيل "طارق عامر"

المصدر | الخليج الجديد+متابعات