الثلاثاء 10 مايو 2016 12:05 م

أعلنت شركة «طيران الإمارات» اليوم الثلاثاء، ارتفاع أرباحها السنوية للعام الماضي بنسبة 56% لتصل إلى 1.9 مليار دولار في ظل ارتفاع أعداد المسافرين وانخفاض كلفة الوقود.

وأشارت الشركة ومقرها دبي، إلى تراجع عائداتها 4% لتبلغ 23.2 مليار دولار، عازية ذلك بشكل أساسي إلى قوة الدولار الأمريكي مقارنة مع العملات الوطنية في معظم أسواقها.

وأعلنت الشركة، وهي أكبر ناقل جوي في الشرق الأوسط، أن عدد المسافرين على متن طائراتها خلال السنة المالية 2015-2016 بلغ 51.9 ملايين شخص، بارتفاع 8% عن العام الذي سبق.

ونوه رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي الشيخ «أحمد بن سعيد آل مكتوم» بتحقيق طيران الإمارات أرباحاً للسنة 28 على التوالي. إلا أنه أكد خلال مؤتمر صحفي اليوم أن الدولار الأمريكي القوي، والذي يرتبط به الدرهم الإماراتي، «سيبقى يشكل تحديا ماليا للشركة».

وتحدث عن ضعف ثقة المستهلكين وإقبال المستثمرين، مشيراً إلى تأثير سلبي من الانخفاض الحاد في أسعار النفط عالمياً على مناخ الأعمال، وأضاف «نتوقع أن تكون أسعار النفط المنخفضة سيفاً ذا حدين، فهي نعمة للكلفات التشغيلية، لكنها نقمة للأعمال العالمية وثقة المستهلك».

المصدر | الخليج الجديد