الاثنين 25 مارس 2019 04:03 ص

استهدفت طائرات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الإثنين، مقر مكتب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، "إسماعيل هنية"، غربي قطاع غزة، بطائرة بدون طيار.

وذكرت وسائل إعلام فلسطينية، أن الطائرات الإسرائيلية دمرت المكتب، وذلك بعد أن أطلقت صاروخين استطلاع تحذيريين.

وأكدت إذاعة الأقصى، أن طائرات الاستطلاع استهدفت بصاروخين على الأقل مكتب "هنية"، في حي النصر، غربي مدينة غزة.

وأضافت أن القصف الإسرائيلي لمكتب "هنية" لم يوقع إصابات.

وأعلن الجيش الإسرائيلي شن غارات على القطاع، يقول إنها تستهدف مواقع لحركة "حماس"، متهما الأخيرة باستهداف تل أبيب.

وكانت سلطات الاحتلال قد حذرت المستوطنين في غلاف غزة من أنهم سيسمعون أصوات انفجارات كبيرة، وأنها ستكون ناتجة من قصف إسرائيلي على القطاع، ردا على صاروخ تل أبيب.

وفي وقت سابق، الإثنين، أعلن الجيش الإسرائيلي حدود غزة منطقة عسكرية مغلقة، ودفع بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى المنطقة، واستدعى عددا من قوات الاحتياط، وأغلق معبر بيت حانون للأفراد وكرم أبوسالم للبضائع، وقلص مساحة الصيد للفلسطينيين.

يذكر أن حركتي "حماس" و"الجهاد الإسلامي" قد توعدتا بالرد على أية هجمات إسرائيلية تستهدف مواقع مدنية أو مواطنين في القطاع.





المصدر | الخليج الجديد