الاثنين 25 مارس 2019 06:03 ص

قال رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، "إسماعيل هنية"، إن "الجولان سوف يبقى جزءا لا يتجزأ من الأرض السورية".

وأضاف في بيان له، الإثنين: "من جديد برزت ملامح الخطة الأمريكية التي تستهدف المنطقة والتي طالت اليوم الحقوق السورية".

وأكد أن "هذه المواقف الأمريكية، وهذه القرارات الظالمة التي تأتي من خلف البحار، لن تغير الحقائق التاريخية والجغرافية للأرض السورية وحقوق الشعب العربي السوري في الجولان المحتل".

وشدد على "وقوف حماس إلى جانب سوريا أمام هذه الغطرسة الأمريكية، التي لا تحترم الأعراف والمواثيق والقوانين الدولية، والتي طالت أيضا قضيتي القدس واللاجئين".

وفي وقت سابق اليوم، وقع الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" مرسوما يعترف بسيادة (إسرائيل) على هضبة الجولان السورية.

وجاء التوقيع في بداية اجتماع مع رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" في البيت الأبيض.

ومنذ حرب يونيو/حزيران 1967 تحتل (إسرائيل) 1200 كم مربع من هضبة الجولان السورية، ولم تعترف المجموعة الدولية بضمها إلى السيادة الإسرائيلية الذي تم من خلال سن قانون في 1981، فيما تبقى حوالي 510 كم مربع تحت السيطرة السورية.

ويسعى "نتنياهو" منذ فترة إلى إقناع الولايات المتحدة وغيرها من الدول بالاعتراف بـ"سيادة" (إسرائيل) على الجولان.

ويرفض أهل الجولان القاطنون في الجزء الذي يقع تحت الاحتلال الإسرائيلي البالغ عددهم قرابة 20 ألف مواطن، الاعتراف بسيادة الاحتلال ويتمسكون بموطنهم الأم سوريا.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول