بمشاركة أكثر من 150 ضيفا يمثلون 15 دولة حول العالم أبرزهم أمريكا ومصر ودول خليجية، انطلقت فعاليات "المنتدى الدولي حول الدولة الإسلامية"، السبت، في مدينة عامودا (تحت السيطرة الكردية) شمال شرقي سوريا.

ونظم المنتدى -الذي يستغرق 3 أيام- "مركز روج آفا للدراسات الاستراتيجية"، ويهدف إلى تحديد استراتيجية مواجهة تنظيم "الدولة الإسلامية"، وتقديم حلول ومقترحات مناسبة لمقاومته وتجفيف منابعه، وتأمين الوسائل المناسبة لتعويض المتضررين من ممارسات التنظيم، وتوحيد الجهود الدولية لمكافحته.

وأشارت مواقع كردية إلى أن المنتدى سيجمع الأفكار والبرامج التي يتم تطويرها في شمال شرق سوريا مع الأبحاث والمقترحات المقدمة من خبراء عالميين، وسيتم التعامل مع تنظيم "الدولة الإسلامية" كمشكلة عالمية تتطلب حلولا دولية.

 

 

 

المصدر | الخليج الجديد +متابعات