الجمعة 19 يوليو 2019 12:07 م

قالت المستشارة الألمانية "أنغيلا ميركل"، الجمعة، إنها تشعر بقلق بشأن الوضع في الخليج مشددة على ضرورة "تفادي التصعيد".

وقالت "ميركل" خلال مؤتمر صحفي في برلين: "بالطبع أشعر بقلق. لا تستطيع أن تنظر إلى تلك المنطقة دون أن تشعر بقلق في هذه اللحظة.. ينبغي اغتنام كل فرص التواصل الدبلوماسي لتفادي أي تصعيد" وفقا لما نقلته رويترز.

وتأتي تصريحات "ميركل" بعد إعلان الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، الخميس، أن بحرية بلاده دمرت طائرة إيرانية مسيرة بعد اقترابها من بارجة أمريكية في مضيق هرمز.

وقال "ترامب" لصحفيين في البيت الأبيض إن المدمرة الأمريكية "يو إس إس بوكسر" دمرت طائرة مسيرة إيرانية اقتربت منها لمسافة ألف ياردة في مضيق هرمز، موضحا أن المدمرة اضطرت لاتخاذ وضع دفاعي لدى اقتراب الطائرة المسيرة منها.

وفي المقابل، قدمت طهران رواية مغايرة على لسان  نائب وزير خارجيتها "عباس عراقجي"، الجمعة، حيث رجح أن تكون الولايات المتحدة قد أسقطت واحدة من طائراتها المسيرة "عن طريق الخطأ".

وكتب "عراقجي" في تغريدة على تويتر: "لم نخسر أي طائرة مسيرة في مضيق هرمز أو في أي مكان آخر. أخشى أن تكون (المدمرة الأمريكية) يو إس إس بوكسر قد أسقطت واحدة من طائراتهم الأمريكية عن طريق الخطأ"

 

 

ويتصاعد مستوى التوتر في منطقة الخليج منذ إعلان "ترامب" انسحابا أحاديا من الاتفاق النووي مع إيران في مايو/أيار 2018.

وإزاء ذلك، لوحت إيران بإغلاق مضيق هرمز وتعطيل إمدادات النفط العالمية، وإعلان التخلي عن بعض التزاماتها المشمولة بالاتفاق النووي، في محاولة للضغط على الولايات المتحدة وحلفائها ردا على تشديد العقوبات الاقتصادية بحقها.

وبلغ التوتر ذروته مع إسقاط إيران طائرة أمريكية مسيرة فوق مضيق هرمز في يونيو/حزيران الماضي بدعوى انتهاكها المجال الجوي الإيراني، وهو ما نفته واشنطن.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز