الثلاثاء 23 يوليو 2019 07:50 م

حذر مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي؛ "كريستوفر راي"، اليوم الثلاثاء، من أن روسيا لا تزال تهدد الانتخابات الأمريكية، قبل 16 شهرا من موعد انتخابات الرئاسة المقبلة.

وصرح أمام اللجنة القضائية في مجلس الشيوخ الأمريكي، أن "الروس مازالوا مصممين تماما على محاولة التدخل في انتخاباتنا".

ووثقت تحقيقات المحقق الخاص؛ "روبرت مولر" محاولات واسعة من قبل الاستخبارات الروسية، ومجموعة روسية مختصة بمواقع التواصل الاجتماعي، هي "وكالة أبحاث الإنترنت" لمساعدة "دونالد ترامب" والإضرار بالمرشحة الديموقراطية "هيلاري كلينتون" في انتخابات الرئاسة 2016.

وأظهر التقرير الذي نشر في أبريل/ نيسان، أن حملة "ترامب" الانتخابية بذلت جهودًا واسعة للتعاون مع الروس لتعزيز فرصه في الفوز.

ومن المقرر أن يدلي "مولر"، الأربعاء، بشهادته أمام الكونغرس، بشأن التحقق في التدخل الروسي، ولكن "ترامب" يواصل نفي تدخل الروس في الانتخابات، أو أن فوزه تحقق بمساعدة خارجية.

 

المصدر | أ ف ب