الأربعاء 18 سبتمبر 2019 01:57 م

أعلن حزب "التّيار الدّيمقراطي" في تونس، الأربعاء، دعمه للمرشح الرئاسي "قيس سعيّد"، بالدور الثاني للانتخابات، ليكون بذلك خامس المساندين للمرشح الذي تصدر نتائج الجولة الأولى للاقتراع.

وقال الحزب (ديمقراطي اجتماعي) في بيان: "أمام الخيارات المطروحة بالدور الثاني، ندعو التونسيين إلى التصويت للأستاذ قيس سعيد، مع التأكيد على مواصلة التيار الدفاع عن قيمه وتوجهاته واحترام الدستور وعلويته، والدفاع عن الحريات العامة وحقوق كل التونسيين(…)".

وهنأ التيار الديمقراطي (له 3 نواب بالبرلمان) الشعب التونسي بـ"نجاح الدور الأول من الانتخابات الرئاسية"، معلنا قبوله بنتائج الصندوق التي منحته المركز العاشر بـ3.36% من الأصوات. وشكر الحزب "كل الذين وضعوا ثقتهم في مرشحه محمد عبو، وصوتوا لخيار تونس القوية العادلة".

والثلاثاء، أعلنت هيئة الانتخابات التونسية تصدر المرشح المستقل "قيس سعيّد" الدور الأوّل للاقتراع بحصوله على 18.4%من الأصوات، يليه "نبيل القروي"، مرشح حزب "قلب تونس" (ليبرالي)، بـ15.58%، وفق نتائج أولية رسمية.

وباليوم نفسه، أعلن كل من الرئيس التونسي الأسبق "المنصف المرزوقي"، والمرشح الرئاسي عن الاتحاد الشعبي الجمهوري (اشتراكي)، "لطفي المرايحي"، ورئيس الحكومة الأسبق والمرشح المستقل "حمادي الجبالي"، والمرشح الرئاسي عن ائتلاف الكرامة "سيف الدين مخلوف"، دعمهم لـ"سعيّد"، في جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية المبكرة.

وحصد "المرايحي" 6.56% من أصوات الناخبين، في حين حصل سيف الدين مخلوف على 4.3%، والمرزوقي على 2.97%، والجبالي 0.22%، من مجموع الأصوات.

وتنافس الأحد 24 مرشحا بالدور الأول للانتخابات الرئاسية، على اقتطاع تذكرة العبور نحو قصر قرطاج.

المصدر | الأناضول