السبت 21 سبتمبر 2019 11:49 ص

رغم مغادرة الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي" الأراضي المصرية، فإن المظاهرات طاردته حتى في مقر إقامته في نيويورك مطالبة برحيله عن رأس السلطة.

إذ بث ناشطون مصريون مقاطع فيديو يستقبلون الرئيس المصري عقب نزوله في مقر إقامته بنيويورك بهتافات غاضبة تطالبه بالتنحي عن الرئاسة.

وردد عشرات المصريين الواقفين أمام مقر إقامة "السيسي" هتافات "ارحل" و"ارحل يا بلحة" وغيرها من الهتافات.

وجاء ذلك تزامنا مع تظاهر الآلاف، منذ مساء الجمعة، في ميدان التحرير وسط القاهرة والشوارع المحيطة به، وعدد من المحافظات؛ للمطالبة بتنحي "السيسي"، وإسقاط نظامه.

جاء خروج المصريين في هذه التظاهرات استجابة لدعوة رجل الأعمال والمقاول الذي فضح الفساد في الجيش "محمد علي"، وطالب الشعب، الخميس، بالتظاهر للمطالبة برحيل "السيسي".

ويتعرض "السيسي" لانتقادات حادة، وسط دعوات للنزول إلى الشوارع والميادين للمطالبة برحيله، بعد اعترافه ببناء قصور واستراحات رئاسية لا حاجة لها، زاعما أنه "مخلص ووطني وشريف"، وأنه "يبني دولة جديدة"، متجاهلا تدهور الأوضاع المعيشية في البلاد، وتفاقم حجم الديون الداخلية والخارجية.

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات