الأربعاء 2 أكتوبر 2019 04:41 م

اعتقلت قوات الأمن المصرية أسرة كاملة بعد هتاف طفلهم البالغ من العمر 6 سنوات "ارحل يا سيسي"، في إشارة إلى الرئيس "عبدالفتاح السيسي"، الذي تتزايد المطالبات برحيله عن الحكم في الآونة الأخيرة.

ونقلت وسائل إعلام مصرية معارضة عن مصادر حقوقية، الأربعاء، أن الأسرة كانت تمر بأحد الأكمنة الأمنية في مدينة الشيخ زويد، بمحافظة شمال سيناء (شمال شرق)، حين هتف صغيرهم "ارحل يا سيسي"، فتم اعتقالهم فورا.

وأوضحت المصادر ذاتها أن النيابة أمرت بحبس الأب "محمد سيد موسى" 15 يوما، بينما لا تزال الأم "ناهد سعد"، رهن الاعتقال، ولم يتم تحويلها للنيابة بعد.

ولم يتسن لـ"الخليج الجديد"، حتى الآن، معرفة مصير الطفل، ولا مزيد من التفاصيل حول الواقعة.

ومنذ نحو أسبوعين، تشهد مصر، موجة احتجاجية تضمنت تظاهرات وفعاليات على مواقع التواصل الاجتماعي، تطالب برحيل "السيسي"، ونظامه، على خلفية وقائع فساد تخص مؤسستي الجيش والرئاسة، كشفها الفنان والمقاول "محمد علي"، في مقاطع فيديو تم تداولها على نطاق واسع.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات