الأحد 13 أكتوبر 2019 03:30 م

أكّد الرئيس التركي، "رجب طيب أردوغان"، الأحد، أن التهديدات الغربية بفرض عقوبات على أنقرة وحظر تصدير الأسلحة إليها لن تدفعها لوقف عمليتها العسكرية ضد المقاتلين الأكراد في سوريا.

وقال "أردوغان" في خطاب متلفز: "بعدما أطلقنا عمليتنا، واجهنا تهديدات على غرار عقوبات اقتصادية وحظر على بيع الأسلحة، من يعتقدون أن بإمكانهم دفع تركيا للتراجع عبر هذه التهديدات مخطئون كثيراً".

وأعلنت كل من فرنسا وألمانيا، السبت، قرارهما تعليق تصدير الأسلحة إلى تركيا على خلفية العملية التي أطلقتها ضد وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا.

وترى تركيا في الوحدات الكردية ذراعًا "إرهابية" للمتمردين الأكراد على أراضيها، بينما لعبت هذه القوات التي دعمها الغرب دوراً أساسيًا في المعارك ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال "أردوغان" إن الجيش التركي والفصائل السورية الموالية له باتوا يسيطرون حاليًا على بلدة رأس العين الحدودية بينما تتم محاصرة تل أبيض من جهتين.

المصدر | أ ف ب