السبت 7 ديسمبر 2019 07:21 ص

قالت صحيفة "نيويورك تايمز" إن السلطات اعتقلت 6 سعوديين قرب قاعدة بينساكولا الجوية التابعة للبحرية الأمريكية في ولاية فلوريدا؛ لاستجوابهم بعد الهجوم الذي وقع داخل القاعدة، الجمعة، وأوقع 3 قتلى و8 جرحى.

وأفادت الصحيفة بأن 3 من المعتقلين الستة شوهدوا وهم يصورون حادث إطلاق النار في القاعدة.

وقال مصدر للصحيفة إنه من غير المعروف ما إذا كان الستة متدربين في القاعدة، وما إذا كان أولئك الذين يصورون الحادث مرتبطون بمنفذ الهجوم المسلح أم لا.

كان حاكم فلوريدا "رون ديسانتيس" أكد أن المهاجم هو أحد أفراد سلاح الجو السعودي الذي أرسلته المملكة  لتلقي التدريب في الولايات المتحدة، وأنه قُتل في تبادل إطلاق النار مع عناصر الأمن في القاعدة.

وقالت وسائل إعلام إن الطالب العسكري السعودي الذي قتل 3 أشخاص داخل قاعدة بحرية أمريكية في فلوريدا الجمعة وصف الولايات المتحدة بأنها "دولة شر" قبل تنفيذ هجومه.

وذكر موقع مجموعة "سايت" الأمريكي أن اسم مطلق النار هو "محمد الشمراني"، موردا أنه نشر بيانا قصيرا على تويتر يقول فيه "أنا ضد الشر، وأمريكا عموما تحولت إلى دولة شر".

وأضاف "الشمراني": "أنا لست ضدكم لأنكم فقط من الأمريكيين، أنا لا أكرهكم بسبب حرياتكم، أكرهكم لأنكم تدعمون وتمولون وترتكبون جرائم ليس فقط ضد المسلمين بل أيضا ضد الإنسانية".

وأغلق موقع "تويتر" حساب "الشمراني"؛ لأنه "ينتهك القواعد المنصوص عليها في التطبيق".

وعلى خلفية الحادث، طالب السناتور والحاكم السابق لفلوريدا "ريك سكوت" بمراجعة برنامج تدريب الطيارين العسكريين الأجانب في الولايات المتحدة.

ويشارك حوالي 1500 مواطن أجنبي في برنامج التدريب الأمريكي الخاص بطيران البحرية، وينخرط فيه السعوديون منذ سبعينيات القرن الماضي، حسب قناة "فوكس نيوز".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات