الخميس 7 مايو 2020 08:08 ص

قللت وكالة الأنباء الإثيوبية من شأن المخاوف التي تعتري المصريين فيما يتعلق بمشروع سد النهضة، مؤكدة أنه مجرد مشروع لتوليد الكهرباء لا يستهلك المياه ولكن الإعلام يستغل هذه الأمر سياسيا.

جاء ذلك على لسان عدد من الباحثين والكتاب في عدة مجالات مختلفة خلال مشاركتهم ببرنامج حوار مفتوح لوكالة الأنباء الإثيوبية.

وفتح الباحثون نقاشا حول موضوع سد النهضة الإثيوبي الكبير في جوانب عديدة من المشروع، عن فوائد سد النهضة الإثيوبي لدول الممر والمصب فضلا عن المنطقة بشكل عام.

في هذا الصدد، قال الباحث في الشؤون الإثيوبية والعربية "أنور إبراهيم"، إن هذا المشروع له فوائد عديدة من حيث توفير الطاقة الكهربائية للمنطقة فضلا عن فوائده الاجتماعية والاقتصادية في البلاد والمنطقة.

وأضاف "إبراهيم" أن هذا المشروع اقتصادي تكاملي ويعتبر أكبر مشروع في القرن الأفريقي ويمكن أن يحقق التكامل الاقتصادي في المنطقة.

وشدد المشاركون في النقاش في رسالة للشعب المصري أن إثيوبيا لا تريد ولا ترضى الإلحاق بالضرر للشعب المصري ولا أن تتسبب بالأذى له.

وأوضحوا أن مشروع سد النهضة مجرد مشروع لتوليد الكهرباء مما لا يستهلك المياه، ولكن الإعلام يستغل مشروع سد النهضة للاستهلاك السياسي وتضليل الحقائق الواقعية له.

وأكدوا أن سعي إثيوبيا في بناء سد النهضة هو التنمية لشعبها وإخراجه من الفقر المدقع والتكامل الاقتصادي للدول الثلاثة خاصة (إثيوبيا، مصر، السودان) والقارة الأفريقية عامة.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات