الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 03:32 م

ربما يسود اعتقاد أن عام 2020 لم يعد به متسع لإصدار هواتف جديدة، لكن تقريرا جديدا يشير إلى أن "سامسونج" قد تفكر بشكل مختلف، وأنها بصدد تقديم موعد إنتاج هاتفها الجديد القادم بـ6 أسابيع.

إذ يقول تقرير للموقع الكوري الجنوبي المتخصص في أخبار الهواتف الذكية "MTN"، نقلا عن مصادر في سلسلة التوريد، أن ديسمبر/كانون الأول 2020 سيكون موعد الإطلاق.

ويبدو أن المنطق وراء هذه الخطوة هو ضعف مبيعات "سامسونج S20"، وسعي الشركة الكورية الجنوبية إلى "الاستجابة بشكل استباقي لظروف السوق المتغيرة بسرعة"، كما يوضح التقرير.

كما أكدت مصادر لمنصة "سام موبيل"، التي تنشر أخبار هواتف "سامسونج"، تقرير "MTN" عن تاريخ الإصدار المبكر، لكنها رجحت أن يكون إطلاق "جالاكسي S21" في يناير/كانون الثاني 2021.

وسواء كان إطلاق إطلاق هاتف "سامسونج" الجديد في ديسمبر 2020 أو يناير 2021، فمن المرجح أن يصل الهاتف في وقت أبكر من المعتاد.

ويعد الإطلاق المبكر لجهاز "جالاكسي S21" خبرا شائعا ومرجحا جدا، كما ليس من المستبعد قيام "سامسونج" بإجراء بعض التغييرات الجذرية في الأسعار لتتماشى مع تاريخ إصدارها الجديد.

قد يكون هذا أمر غير عادي أو متوقع في أي عام آخر، لكن عام 2020 مختلف؛ فالمعركة المحتدمة من أجل جني الأرباح تجعل مصنعي المعدات الأصلية يصدموننا بحركات غير عادية هذا العام.

فقد أطلقت شركة "أبل" 4 طرز من "آيفون 12" لتصل تقريبا إلى كل نطاق سعري، وابتعدت "جوجل" عن صنع هاتف من الدرجة الأولى لأول مرة منذ سنوات، كما أصدرت "سامسونج" هاتفا مفاجئا من الفئة المتوسطة قبل إصدارات "أبل" و"جوجل".

كما تغيرت تواريخ الإصدار لجميع الشركات تقريبا بسبب جائحة "كورونا" أيضا.

ويعتبر هاتف "S20 FE" مثالا جيدا على مدى جراءة الشركة الكورية الجنوبية؛ فهو لم يظهر من العدم فحسب، بل كان أيضا رخيصا بشكل مدهش بالنسبة لمواصفاته في الشاشة والكاميرا والمعالج.

لا تخجل "سامسونج"، أيضا، من بذل كل الجهود لإبعاد العملاء عن "أبل"؛ فقبل 5 سنوات أطلقت الشركة لفترة وجيزة حملة ترويجية رفيعة المستوى سمحت لمالكي "آيفون" باختبار جهازها "نوت 5" الجديد و"جالاكسي S6" مقابل دولار واحد لمدة 30 يوما.

ثم هناك برنامج الاستبدال السخي للشركة، الذي يدفع برحابة مبالغ عالية لأجهزة "آيفون"، بما في ذلك 400 دولار لجهاز "iPhone X 2017" و 350 دولارا لجهاز "Phone 8 Plus".

وفي العروض الترويجية، تقدم الشركة حاليا 3 أشهر مجانا من "Xbox Game Pass Ultimate" ووحدة التحكم "Moga XP5-X Plus" مع جميع مشتريات "جالاكسي 5G" لعام 2020 (ما مجموعه 115 دولارا من الأشياء المجانية).

وليس من المستبعد أن تسعر "سامسونج" هاتف "جالاكسي S21" بسعر معقول أكثر من سابقه، الذي صدر قبل وقوع أسوأ انهيار اقتصادي بسبب "كورونا".

ولن يتكرر السعر المذهل البالغ 1399 دولارا لجهاز "S20 Plus Ultra" في أي وقت قريب، خاصة في وقت يقوم فيه كل المنافسون تقريبا بخفض الأسعار للبقاء واقفين على أقدامهم.

قد يتسبب المزيج المثالي بين هاتف "جالاكسي S" الجديد الذي سيأتي بأسعار معقولة أكثر، مع الوصول في وقت أبكر بكثير مما كان متوقعا، جنبا إلى جنب مع جميع الصفقات السخية وحزمة "إكس بوكس"، في حدوث مشكلات للمنافسين في هذه السنة الصعبة التي تحتدم فيها المنافسة على دخلك القابل للإنفاق.

المصدر | forbes - ترجمة وتحرير الخليج الجديد