الثلاثاء 30 مارس 2021 10:31 م

بدأت محكمة مصرية، الثلاثاء، أولى جلسات محاكمة "متحرش المعادي" المتهم بـ"خطف وهتك عرض طفلة" تبلغ من العمر 7 سنوات، و"التحرش" بها داخل مدخل إحدى البنايات السكنية في ميدان الحرية، في منطقة المعادي.

وحضرت في أولى جلسات المحاكمة بمحكمة جنايات القاهرة الطفلة وعائلتها.

وظهرت والدة الطفلة المجني عليها وهي تبكي وسط حالة من الحزن، وقامت والدة الطفلة المجني عليها باحتضانها وحجب عينيها عن النظر للمتهم متحرش المعادي خوفا عليها حيث فزعت فور رؤيتها المتهم داخل القفص. 

وأجهش المتهم داخل قفص الاتهام، في أولى جلسات محاكمته قائلا: "أنا تعبان وعيان، أنا معملتش حاجة ومضطرب نفسيا، ومكنش معايا محامي، ولحد دلوقتي ما شوفتش أهلي".

وطالب دفاع المتهم بإحالته للمصحة النفسية لمعاناته من مرض نفسي، فيما قررت المحكمة رفض الطلب وأقرت بعقلانية المتهم ومسؤوليته عن أفعاله، وقررت المحكمة إلغاء دفاع المتهم وانتداب محام آخر عن المتهم.