الثلاثاء 15 يونيو 2021 08:57 ص

تسلم أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني"؛ رسالة خطية من الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، سلمها وزير الخارجية المصري "سامح شكري" الذي يقوم بزيارة هي الأولى للدوحة منذ 8 سنوات.

ووفق بيان صادر عن الخارجية المصرية عبر "تويتر"؛ فإن مضمون الرسالة يتمحور حول "التطورات الإيجابية التي تشهدها العلاقات المصرية القطرية منذ بيان العلا (..) والتطلع إلى اتخاذ مزيد من التدابير (لم يحددها) خلال الفترة المُقبلة لدفع مجالات التعاون الثنائي ذات الأولوية".

والإثنين، عقد "شكري" جلسة مباحثات مع نائب رئيس مجلس الوزراء وزير خارجية قطر الشيخ "محمد بن عبدالرحمن آل ثاني".

وسيشارك "شكري"، الثلاثاء، باجتماع وزاري للجامعة العربية تستضيفه الدوحة، حول الوضع العربي الراهن، وتطورات "سد النهضة" الإثيوبي.

وكان "شكري" أكد على وجود إرادة سياسية لدى مصر وقطر لطي صفحة الماضي واستشكاف آفاق التعاون، حسب تصريحاته لقناة "الجزيرة" القطرية للمرة الأولى منذ المصالحة الخليجية.

وأنهى توقيع اتفاقية العلا للمصالحة بين قطر وكل من السعودية ومصر والإمارات والبحرين، في يناير/كانون الثاني الماضي، القطيعة بين الجانبين، في خضم الأزمة الخليجية التي اندلعت بين الرباعي العربي والدوحة في منتصف 2017.

وفي 23 فبراير/شباط الماضي، أجرى وفدان رسميان من قطر ومصر مباحثات في الكويت حول الآليات والإجراءات المشتركة لتنفيذ المصالحة، ومن وقتها أشادت القاهرة والدوحة، في أكثر من مناسبة، بتطور العلاقات بينهما.

وكان "السيسي" استقبل وزير خارجية قطر، في 25 مايو/أيار الماضي، حيث سلمه الأخير رسالة من أمير قطر تضمنت دعوة لزيارة الدوحة.

المصدر | الخليج الجديد