ذكرت وكالة التصنيف الائتماني العالمية "موديز" ، في تقرير، أن "صندوق الأجيال" الكويتي يعد ثاني أكبر صندوق سيادي في العالم من حيث نسبة أصوله إلى الناتج المحلي الإجمالي الإسمي التي تساوي 420%، ويأتي بعد جهاز أبوظبي للاستثمار الذي تساوي أصوله نحو 425% من الناتج المحلي الإجمالي لأبوظبي، بحسب تقديرات عام 2020.

وأضافت أن صندوق التقاعد الحكومي النرويجي أكبر صندوق ثروة سيادية في العالم من حيث القيمة، وتساوي أصوله نحو 320% من الناتج المحلي الإجمالي الاسمي في نهاية 2020، وهو ثالث أكبر صندوق كنسبة مئوية من الناتج المحلي الإجمالي بعد الصندوق السيادي لأبو ظبي، وصندوق الثروة السيادي الكويتي.

من جهة أخرى، أشارت بيانات "موديز" إلى أن الدين الحكومي العام للكويت كنسبة من الناتج المحلي الاجمالي يبلغ 11.6%، بينما يساوي الدين الحكومي العام كنسبة من الإيرادات 43.6%.

وفي الأول من يوليو/تموز الجاري، أعلن وزير المالية الكويتي، "خليفة حمادة"، تحقيق صندوق احتياطي الأجيال القادمة نموا تاريخيا بنسبة 33%، محققا زيادة بأكثر من 150 مليار دولار، في السنة المالية المنتهية في 31 مارس/ آذار الماضي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات