الأحد 15 أغسطس 2021 08:31 م

قال مسؤولان بحركة "طالبان" الأفغانية، إنه لن تكون هناك أي حكومة انتقالية في أفغانستان، والحركة تتوقع تسلم السلطة كاملة.

كلام القائدين في "طالبان" جاء بعد أن أمرت الحركة قواتها، في بيان، بدخول العاصمة كابول .

وفي السياق، نقلت وكالة "أسوشيتد برس" عن مسؤول ثالث في طالبان قوله: "سنعلن قريبا الإمارة الإسلامية من القصر الرئاسي في كابل".

وجاءت تلك التصريحات، فيما يبدو ردا على إعلان الرئيس الأفغاني السابق، "حامد كرزاي"، تشكيل مجلس تنسيقي بعضويته للعمل على ضمان نقل السلطة في البلاد بشكل سلمي، بعد ساعات من إعلان حركة طالبان دخول العاصمة كابل ومغادرة الرئيس "أشرف غني" البلاد.

والأحد، أعلن المتحدث باسم حركة طالبان "ذبيح الله مجاهد"، أن عناصر حركته بدأت بالسيطرة على العاصمة الأفغانية كابل ومبانيها الحكومية، إثر مغادرة القوات الأمنية للعاصمة.

وأوضح "مجاهد"، في تغريدة على "تويتر"، أن الحركة ترغب في بسط سيطرتها على العاصمة كابل بشكل سلمي، وأنها لا تستخدم القوة لتحقيق هذا الهدف.

وفي وقت سابق، أفادت مصادر محلية مغادرة الرئيس "غني" البلاد، بالتزامن مع وصول عناصر طالبان إلى مشارف العاصمة كابل.

ومنذ مايو/أيار الماضي، بدأت طالبان بتوسيع رقعة نفوذها في أفغانستان، تزامنا مع بدء المرحلة الأخيرة من انسحاب القوات الأمريكية المقرر اكتماله بحلول 31 أغسطس/ آب الجاري.

وتمكنت حركة طالبان، حتى الأحد، من السيطرة على 31 ولاية أفغانية من أصل 34 ولاية بينها العاصمة كابل. 

المصدر | الخليج الجديد + رويترز