الأحد 24 أكتوبر 2021 08:33 م

قال خبراء بريطانيون إن شكلًا متحورًا جديدًا من فيروس "كورونا" يسميه البعض "دلتا بلس" قد ينتشر بسهولة أكبر من متحور "دلتا" العادي.

وقامت وكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة بنقل المتحور إلى فئة "متحور قيد التحقيق"، ليعكس هذا المخاطر المحتملة، ولكن لا يوجد دليل حتى الآن على أنه يسبب مرضًا أشد.

وقال العلماء إنهم واثقون من أن اللقاحات الحالية ستعمل بشكل جيد لحماية الناس، وعلى الرغم من أن "دلتا" العادية لا تزال مسؤولة عن معظم إصابات "كورونا" في المملكة المتحدة، إلا أن حالات "دلتا بلس" تتزايد، حيث تشير أحدث البيانات الرسمية إلى أن 6% من حالات "كورونا" من هذا النوع.

وعلى عكس "دلتا"، لم يتم اعتبار "دلتا بلس" حتى الآن "متحورًا مثيرًا للقلق"، وهي أعلى فئة مخصصة للمتحورات وفقًا لمستوى مخاطرها.

هناك الآلاف من التحورات المختلفة لـ"كورونا" المنتشرة في جميع أنحاء العالم، وتتغير الفيروسات طوال الوقت، لذا فليس من المستغرب ظهور متحورات جديدة.

وتقدم المملكة المتحدة بالفعل جرعات معززة من لقاح "كورونا" للأشخاص المعرضين لخطر أكبر قبل الشتاء، للتأكد من حصولهم على أقصى حماية ضد الفيروس.

ولا يوجد ما يشير إلى أنه ستكون هناك حاجة إلى تحديث جديد للقاح للحماية من أي من المتحورات الحالية للفيروس.

وقالت الدكتورة "جيني هاريز"، الرئيسة التنفيذية لوكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة: "نصيحة الصحة العامة هي نفسها لجميع المتحورات الحالية، احصل على التطعيم، وإذا كنت مؤهلًا، تقدم للحصول على الجرعة الثالثة أو جرعة معززة".

وأضافت: "استمر في توخي الحذر، ارتد كمامة في الأماكن المزدحمة، وعند مقابلة أشخاص في الأماكن المغلقة، افتح النوافذ والأبواب لتهوية الغرفة، أما إذا كنت تعاني من أعراض، فقم بإجراء اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل (PCR) واعزل نفسك في المنزل حتى تتلقى نتيجة سلبية".

المصدر | بي بي سي - ترجمة وتحرير الخليج الجديد