الاثنين 22 فبراير 2016 07:02 ص

أعلن وزير الزراعة الروسي «ألكسندر تكاتشوف»، أمس الأحد، أن الإمارات أظهرت اهتماما في إمكانية أن تصبح بوابة لإعادة تصدير المنتجات الزراعية الروسية إلى باقي دول المنطقة.

وأكد «تكاتشوف» أن روسيا مهتمة هي أيضا بزيادة كميات التوريد للقمح واللحوم عبر الإمارات إلى باقي الدول العربية.

وقال: «لدينا اهتمام خاص في زيادة التوريد، وخصوصا زيادة توريد لحوم الطيور والبقر، لدينا في هذا المجال نجاحات جيدة أيضا في منتجات البيض».

وأشار الوزير إلى أن روسيا يمكنها أن تورد من خلال الإمارات إلى باقي الدول العربية من 500 ألف طن وحتى 2 إلى 3 ملايين طن من الحبوب.

وقال «تكاتشوف»: «مع الأخذ في الحسبان أن الإمارات تقدر حجم سوق المنتجات الزراعية التي تعبر من خلالها لنحو 2 مليار إنسان، فنحن قادرون على زيادة توريداتنا من الحبوب إلى العالم العربي أضعافا، ليس 500 ألف طن كما هو الآن، بل 2 إلى 3 ملايين طن وفي وقت قريب إذا ما تم تأسيس حلقة لوجستية».

وأكد «تكاتشوف» أن الإمارات يمكنها أن تحل مكان تركيا في توريد الخضار والفواكه إلى روسيا وخصوصا المنتجات الحمضية.

وكان الوزير الروسي وصل في وقت سابق من أمس الأحد على رأس وفد إلى دبي، للمشاركة في معرض «Gulfood-2016» ، والتي تعتبر المشاركة الأولى لروسيا في هذا المعرض.

وتشارك في المعرض 4 مجموعات إنتاجية روسية هي «تشركيزوفو» و«ميراتورغ» و«داماتي» ومجموعة المؤسسات الزراعية «ريسورس».

وكان «سيرغي ليفين» نائب وزير الزراعة الروسي قد صرح في وقت سابق أمس على هامش المعرض بأن روسيا تنوي تصدير منتجاتها الزراعية إلى البلدان العربية عبر بوابة الإمارات.

وقال «ليفين»: «إن الإمارات تعيد تصدير 80% من المنتجات الموردة إليها، لذلك ننظر إلى دبي على أنها أهم اتجاه استراتيجي لعرض منتجاتنا في البلدان العربية».