السبت 11 يونيو 2016 06:06 ص

ارتفعت مبيعات «BMW» في مايو/أيار بفضل الطلب القوي على السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات وطرازها الرئيسي من الفئة السابعة لكنها تقهقرت خلف منافستها «مرسيدس-بنز» التي تواصل الازدهار على خلفية زخم قياسي في الصين.

وارتفعت مبيعات «بي.ام.دبليو» 5.6% الشهر الماضي إلى 168 ألفا و129 سيارة وزادت تسجيلات سياراتها في الصين 7.5% إلى 37 ألفا و487 سيارة، حسبما ذكرت الشركة المصنعة.

وكانت وحدة سيارات الركوب الفاخرة لـ«دايملر» قالت إن مبيعاتها العالمية قفزت 13% إلى مستوى قياسي بلغ 170 ألفًا و625 سيارة بفضل الطلب القوي على الطرز الصغيرة وفئة السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات وإن النمو في الصين وحدها سجل 39% وهو مستوى قياسي مرتفع.

وزادت تسليمات وحدة «أودي» التابعة لـ«فولكسفاجن» 6.7% في مايو إلى 164 ألفا و150 سيارة لتزيد مبيعاتها منذ بداية العام 5.3%، بعد أن تراجعت السنة الماضية خلف «مرسيدس في مبيعات السيارات الفاخرة العالمية للمرة الأولى منذ 2010.

وقالت «أودي» إن مبيعات طرزها في الصين التي ظلت تتصدر سوق السيارات الفاخرة فيها لسنوات لم تزد سوى 5.5%..

وفي يوليو/تموز الماضي، سجلت شركة السيارات الألمانية الفارهة «بي.إم.دبليو» تفوقاً واضحاً على منافستها «مرسيدس بنز»، من حيث المبيعات، داخل السوق الأميركية، فزادت مبيعاتها على منافستها في يونيو/حزيران 2015 بمقدار 3653 سيارة.

يشار إلى أن، شركة «بي ام دبليو» سلّطت الضوء خلال الفترة الماضية، على أسرع خمسة نماذج من السيارات الفاخرة، للمقارنة بينها، وفقاً للوقت المستغرق لقطع مسافة 60 ميلاً في الساعة، ولكن مع استبعاد النماذج التجريبية والمعدّلة.

المصدر | الخليج الجديد