الاثنين 5 سبتمبر 2016 08:09 ص

كشفت صحيفة «مونشينر ميركور» الألمانية، عن أن ثلاثة بنوك إيرانية أبلغت وزيرة اقتصاد ولاية بافاريا أنها تعتزم فتح فروع لها في ميونيخ. 

وقالت «إلسي ايجنر» وزيرة اقتصاد إن «بنوك ميدل إيست بنك وبارسيان بنك وسينا بنك حصلت على موافقة من البنك المركزي الإيراني على فتح فروع لها في الخارج».

وأكدت أن «العلاقات التجارية بين الشركات البافارية وإيران غالبا ما تفشل بسبب العقبات أمام عمليات دفع الأموال».

وتابعت «هذا هو السبب في أن وجود فروع للبنوك الإيرانية في ميونيخ أمر مهم بشكل خاص بالنسبة لنشاطنا التجاري».

وسمح الاتفاق الموقع في فيينا بين إيران من جهة والولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا من جهة أخرى برفع جزء من العقوبات الدولية المفروضة على طهران لقاء أن تكرس برنامجها النووي للاستخدام المدني.
 
لكن طهران اشتكت تكرارا من التردد الذي ما زالت تبديه كبرى المصارف الدولية في العودة إلى البلاد متهمة الولايات المتحدة بعرقلتها.

وكانت إيران والدول الست الكبرى أعلنوا رسميا في يوليو/تموز من العام الماضي توقيع الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني الذي ينص عند تنفيذه على رفع العقوبات والحظر تدريجيا عن إيران مقابل تخفيض نسبة تخصيب اليورانيوم.