الثلاثاء 28 أكتوبر 2014 09:10 ص

وزير الكهرباء والطاقة المصري يشير إلى أن مشروع الربط الكهربائي بين المملكة العربية السعودية ومصر سيدخل نطاق الخدمة قريبا. ويمثل المشروع الضخم الذي تقدر تكلفته بـ6 مليار ريال أهمية كبيرة نظرا لأنه سيؤدي إلى ترابط منظومات الكهرباء في 14 دولة عربية.

أعلن وزير الكهرباء والطاقة المصري الدكتور «محمد شاكر»، أن الوزارة بدأت باتخاذ سلسلة من الإجراءات لإنشاء خط إنتاج الكهرباء بين مصر والسعودية بتكلفة 1.6 مليار دولار.

ونقلت صحيفة «الجزيرة»، عن الوزير خلال ندوة اقتصادية، أن مصر ستتحمل حوالي 600 مليون دولار لإنتاج 3000 ميجاوات، متوقعا أن يدخل المشروع نطاق الخدمة قريبا.

وطالب الوزير بربط شبكات الكهرباء العربية بعضها ببعض بهدف تحقيق التكامل العربي من الطاقة، لافتا إلى أن مشروع الربط الكهربائي بنظام التيار المستمر للجهد الفائق بين السعودية ومصر هو مشروع للربط ثنائي القطب جهد 500 ك.ف متعدد الأطراف بين شبكتي البلدين بإجمالي طول 1260 كيلومتر.

وأثبتت دراسات الجدوى الاقتصادية للمشروع أنه ستبلغ تكلفته إجمالا، 6 مليارات ريال.

ووصف وزير المياه والكهرباء السعودي «عبدالله الحصين»، في وقت سابق، أن مذكرة التفاهم للربط الكهربائي بين البلدين، تعد من أهم مشاريع الربط الكهربائي في الدول العربية، مبينا أن الدراسة التي قام بها استشاري المشروع أكدت جدواه الفنية والاقتصادية للبلدين والذي يحظى بالكثير من الاهتمام ليس فقط من المملكة ومصر بل من دول مجلس التعاون الخليجية ودول المشرق العربي.

وأشار إلي أن ذلك سيؤدي إلى ترابط منظومات الكهرباء في 14 دولة عربية وسيصبح محوراً أساساً في الربط الكهربائي العربي الذي يساند الجهود المبذولة لإنشاء بنية أساسية لتجارة الكهرباء بين الدول العربية تمهيداً لإنشاء سوق عربية للكهرباء، وتجهيزها للربط مع منظومة الكهرباء الأوروبية، مؤكدا أن أن العائد من الاستثمار سيتجاوز 30% إذا استخدم الخط، إضافة الى استخداماته الأخرى للتبادل التجاري للكهرباء خاصة في الشتاء الذي سيتيح للملكة تصدير الكهرباء الفائضة في منظومتها إلى مصر.

يذكر أن المغرد السعودي الشهير «مجتهد» كان قد كشف مؤخرا عن استمرار تمويل المملكة العربية السعودية لصفقات سلاح الرئيس المصري «عبدالفتاح السيسي»، وأكد «مجتهد»، في تغريدة على موقع «تويتر»، أن السعودية تكفلت بشراء 24 طائرة يريدها الرئيس المصري، قائلا: «تكفلت السعودية بدفع تكاليف 24 طائرة لمصر أيا كان المصدر، والسيسي محتار بين عرض روسي لسوخوي 35 الروسية والرافال الفرنسية».

وسبق أن نشر موقع «تاكتيكال ريبورت» المتخصص في القضايا العسكرية والاستراتيجية والاستخبارية، نقلا عن مصادر لم يُسمِّها، تقريرا، قال فيه إن الملك «عبدالله بن عبدالعزيز»، ملك السعودية، قد وعد الرئيس المصري «عبد الفتاح السيسي»، خلال لقائه به مؤخرا في 10 أغسطس/آب الماضي في مدينة جدة، بالعمل شخصيا على تمويل صفقة تسليح روسية جديدة لمصر. 

وكان قائد الانقلاب العسكري والرئيس المصري الحالي «عبد الفتاح السيسي» كان قد ذكر أن المنح والقروض المقدمة من دول الخليج السعودية والإمارات بلغت أكثر من 20 مليار دولار، وقدرت الحكومة المصرية حزمة المساعدات العربية التي تلقتها خلال العام المالى الماضي بنحو 16.7 مليار دولار، في صورة منح وودائع ومواد بترولية، بالإضافة الى الاستثمارات الأجنبية المباشرة وغير المباشرة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات