الأحد 11 يناير 2015 12:01 ص

كشفت بعض القنوات والمواقع قيامَ مليشيا «حماية المرأة الكردية» التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي، بخطف الطفلة «همرين عيدي» ذات الخمسة عشر عاما في الحسكة بسوريا، وفقا لشقيقها مروان عيدي، الذي أكد أن عائلته تلقت تهديدات عندما ذهبت لإرجاع الطفلة إلى بيتها وذويها.

وجاء هذا الكشف ليفتح ملف مئات الحالات المشابهة لفتيات صغيرات تقوم الفصائل بتجنيدهن، وفقا لبعض الأهالي والناشطين.

من جانبها، بثت جهات مقربة من «مليشيا عصائب أهل الحق» المقربة من إيران، صورا وأشرطة تظهر قيام هذه المليشيا الشيعية بتدريب طفل صغير على إطلاق صاروخ باتجاه مواقع يسيطر عليها تنظيم «الدولة الإسلامية» خلال مواجهات مع التنظيم، وظهر الطفل وهو يرتدي الزي المعتمد من قبل تلك المليشيات.

ويؤكد ناشطون أن ذلك يمثل ظاهرة في كل المليشيات العراقية، ولا يمثل حالة فردية، مستندين إلى وقائع، واستعراضات عسكرية، وإعلانات عن مجالس عزاء لفتية قتلوا أثناء المعارك.

وأظهر شريط مصور أحد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية وهو يسأل طفلا قدم من أذربيجان مع والده الذي التحق بالتنظيم بعض الأسئلة، بينما يتلقى الطفل التدريب في أحد المعسكرات التابعة للتنظيم.

وأكد أحد المصادر الخاصة من محافظة الأنبار في العراق، أن التنظيم ينشط هذه الأيام بقوة لتجنيد عناصر جديدة، مستغلا حالة الفقر والحاجة والإحباط والخوف من المجهول، التي يعانيها الناس، بسبب توقف الكثير من الأعمال في المناطق التي بات التنظيم يسيطر عليها، موضحا أن هذا التجنيد يشمل كل الفئات العمرية، وفقا للمصدر.

وأكد المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن التنظيم يدفع رواتب شهرية بواقع 1200 دولار للمقاتلين، و500 دولار للبالغين الذين يؤدون مهام لوجستية أو استخبارية أو إعلامية، و200 دولار للفتيان من غير البالغين الذين يستغلهم التنظيم ويدربهم لأغراض استخبارية، سعيا إلى تحويلهم إلى الأعمال القتالية بعد رفع استعدادهم النفسي والبدني.

كما ذكر المصدر قصة أحد الفتيان (15 عاما) الذين قام التنظيم بتجنيدهم مؤخرا، حيث اكتشف والد الفتى أن التنظيم قد جند ابنه عن طريق أقارب له أكبر منه سنا، وأن والد الفتى حاول إثناء ابنه عن الدخول في هذا المجال، ولكن دون جدوى.

وأضاف المصدر أن التنظيم نقل هذا الفتى قبل أسبوعين من قريته القريبة من مدينة هيت (غرب الأنبار) إلى معسكر خاص في مدينة الرمادي.

وأكد المصدر، أن القائد الميداني الذي ذاع صيته خلال السنوات القليلة الماضية «شاكر وهيب»، هو من يشرف بنفسه على ملف التجنيد، وأنه بات يتنقل أحيانا بين القرى والمدن ليتابع هذا الملف مباشرة، وقد شوهد في أكثر من مدينة وهو يقصد الفتيان في ملاعب كرة القدم، ويتحدث إليهم، ويغريهم عبر توزيع بعض الأموال وأرصدة الهاتف الجوال المجانية، ثم يطلب منهم مبايعة التنظيم.

من جانبه أرجع أحد الأطباء المتخصص بالطب النفسي في إحدى مستشفيات بغداد، تسليم هذا الملف لشاكر وهيب، لدغدغة عواطف الفتيان المراهقين، ذات الطبيعة الانفعالية، واستغلالا لصورته التي سوقها إعلام التنظيم كمقاتل شجاع وقائد جسور، وهي صورة بلا شك تستهوي المراهقين وتلهب خيالاتهم، وترفع نسبة الأدرينالين عندهم لأعلى مستوى، مما يربط قراراتهم وتصرفاتهم بالحماسة دون العقل، بحسب الطبيب.

يأتي ذلك في حين أشار «جمال جعفر الإبراهيمي» المطلوب دوليا من الإنتربول، والملقب بالمهندس في خطاب له، بصفته نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي التي أعطيت كيانا قانونيا في الأسبوعين الماضيين، إلى أن المقاتلين الأجانب قليلون في تنظيم «الدولة»، لأن التنظيم لجأ إلى تجنيد شباب المناطق التي يسيطر عليها.

فيما قال شيخ إحدى العشائر السنية في الأنبار: «إن ظهور أمثال هذا الشخص في المشهد (المهندس)، والأخبار التي وصلت عن الأفعال التي تمارسها عناصر هيئة الحشد الشعبي التي هو نائب رئيسها، تعتبر من أهم روافد تغذية تنظيم الدولة بالمقاتلين».

اقرأ أيضاً

إيران تعرض دعمها للمناطق العراقية التي انتزعتها ميليشيا «الحشد الشعبي» من «الدولة الإسلامية»

المغرب: أحكام بالسجن على 10 أشخاص بتهمة تجنيد جهاديين للقتال في سوريا والعراق

اعتقالات في إسبانيا والمغرب للتحقيق في تجنيد عناصر لـ«الدولة الإسلامية»

«الدولة الإسلامية» يسيطرعلى مزيد من المناطق في الأنبار

عشائر سنية عراقية تجري مباحثات في واشنطن وتطالب بالتحقيق في انتهاكات «الحشد الشعبي»

الجزائر: اعتقال 4 شبان بتهمة الانضمام إلى «الدولة الإسلامية» في سوريا

النيابة المصرية تقرر حبس 35 شخصا لاتهامهم بالانضمام لتنظيم «الدولة الإسلامية»

ألمانيا تتصدى لإغراء الانضمام للدولة الإسلامية

”مجزرة ديالى“ .. ميليشيات شيعية تواصل التطهير الطائفي تحت غطاء الحرب على «الدولة الإسلامية»

سياسي كردي: الميليشيات الشيعية في ديالي تخلق مشاكل للأكراد

«ذا ديلي بيست»: قصة ظهور «الدولة الإسلامية» من قلب أحد السجون الأمريكية في العراق

قلق من اختطاف السفن السياحية بعد تجنيد «الدولة الإسلامية» لمقاتلين من «الكاريبي»

«الوحدات الكردية» ترتكب انتهاكات واسعة ضد 75 قرية عربية شرق حلب

تقرير يوثّق مجازر «الوحدات الكردية» في الحسكة شمالي سوريا

مقتل 52 من «أشبال الخلافة» جندهم «تنظيم الدولة» في سوريا خلال العام الجاري

كيف يستقطب تنظيم «الدولة الإسلامية» مقاتليه الجدد؟

المصدر | الخليج الجديد + متابعات