الثلاثاء 31 مارس 2015 06:03 ص

اكّد السفير السعودي في واشنطن «عادل الجبير»، أن المملكة ستبني برنامجها النووي الخاص وستصنع قنبلتها النووية لمواجهة البرنامج النووي العسكري في إيران، مؤكدا أنه لا تفاوض على عقيدة المملكة وأمنها؛ وذلك عقب تراجع إيران عن نقل اليورانيوم لروسيا قبل 24 ساعة من انتهاء المهلة المحدّدة للاتفاق.

فبعد أشهر من إعلان إيران موافقتها على شحن اليورانيوم إلى روسيا، عادت طهران لمراوغتها؛ لتصدم الغرب برفضها نقل اليورانيوم خارج طهران؛ ذلك قبل 24 ساعة من انتهاء المهلة المحددة للوصول إلى اتفاقٍ، فقد نقلت صحيفة «نيوريوك تايمز» الأمريكية قولها: «بعد يومين من انتهاء مهلة التفاوض، تراجع المسؤولون الإيرانيون بعيدا عن عنصر حاسم في الاتفاق النووي المقترح»، قائلين إن «إيران ليست مستعدة لشحن الوقود النووي إلى الخارج».

ونُقل عن كبير المفاوضيين الإيرانيين «عباس عراقجي»، وفقا لـ«وكالة فرانس برس»، قوله، إن فكرة تصدير مخزوننا من اليورانيوم المخصب إلى الخارج ليست في برنامجنا ونحن لا ننوي إرساله للخارج».

وأجبرت هذه المفاوضات الحرجة في سويسرا والتي ستعلن نتائجها خلال الـ 24 ساعىة المقبلة، السفير السعودي في واشنطن «عادل الجبير»، للخروج في حوار سريع على CNN الأمريكية، قائلا: «السعودية ستبني برنامجها النووي الخاص وستصنع قنبلتها النووية لمواجهة البرنامج النووي العسكري في إيران».

وأضاف: «هذا شيء لا يمكنني نقاشه في العلن ولا أود التعليق عليه» بعد محاولة المذيع الشهير «وولف بليتزر» الإيضاح أكثر حول هذا التصريح، مبينا: «المملكة العربية السعودية ستتخذ كل التدابير الضرورية لحماية أمنها»، وتابع قائلا: «هناك نوعان من الأمور نحن في السعودية لا نتفاوض عليهما هما «عقيدتنا وأمننا».

وبيّن: «كل التطمينات التي تلقيناها من الإدارة الأمريكية إيجابية، لكننا نريد أن نرى التفاصيل وبعدها سنحكم عليها»، وعبّر السفير السعودي في واشنطن، عن قلق الدول في منطقة الشرق الأوسط من إيران النووية، واستدرك قائلا: «لكن الإدارة الأمريكية أكدت أنها ستقطع كل الطرق المؤدية إلى أن تكون إيران نووية»، مضيفا «أنهم أبلغونا أنهم سيقومون بجولات تفتيشية مفاجئة من شأنها أن تمنع إيران من الوصول إلى هذه النتيجة».

ويرى مراقبون، أن التنازل الأمريكي عن نقل اليورانيوم من طهران إلى الخارج سيعتبر بمثابة ضوء أخضر لإيران لبناء برنامجها النووي براحة تامة بعد رفع العقوبات عنها، وهو الأمر الذي قد تكون له عواقب خطيرة على المنطقة، خصوصا أن الغرب يتفاوض مع طهران مقدما حسن النية لحل الأزمة وهو ما عبّرت عنه وسائل إعلام أمريكية بأن الغرب مستعد بأن يعقد اتفاقا نوويا وشفهيا مع إيران قبل الثلاثاء المقبل، وبعده سيتم بحث التفاصيل.        

«عاصفة الحزم» ليست حربا بالوكالة بين المملكة وإيران

وقال «الجبير»: «لقد واجهت المملكة العديد من العدوان من الجانب الإيراني، بينما لم يكن هناك أي عدوان من المملكة ضد إيران.. لقد مددنا يد الصداقة إلى الإيرانيين إلا أنهم رفضوها طوال الـ 35 سنة الماضية، لكننا نرغب بوجود علاقات ودية معهم لأن هذا الأمر سيكون جيدا للمنطقة، لكن ما يحدث هو نتيجة التصرفات الإيرانية، وليست نتيجة لتصرفات المملكة»، لافتا إلى أن «العمليات العسكرية التي تقودها السعودية ضد الحوثيين في اليمن ليست حربا بالوكالة بين المملكة وإيران»، بحسب قناة NBC.

ولفت إلى «إن استخدام القوة في اليمن هو للدفاع عن الحكومة الشرعية وحماية الشعب اليمني، ولدينا تحالف يضم أكثر من عشر دول تشارك بهذه العمليات العسكرية، ونحن مصممون على مواصلة هذه العمليات حتى يتم تحقيق الهدف.. لدينا قوات كافيه في الائتلاف الحالي إذا لزم الأمر، لكن حتى الآن يجري تحقيق الأهداف من خلال الحملة الجوية»، بحسب قناة CBS.

اقرأ أيضاً

«دعوة الإصلاح» تشيد بمشاركة الإمارات في «عاصفة الحزم» وتصفها بـ«التاريخية المشرفة»

«الإخوان» وفصائل سورية معارضة يدعمون «عاصفة الحزم» للتصدي لـ«نفوذ إيران»

«وول ستريت جورنال»: (إسرائيل) تجسست على مفاوضات الملف النووي الإيراني

«الفيصل»: الاتفاق النووي مع إيران سيشعل المنطقة .. ومن حقنا امتلاك نفس القدرات

التعامل مع اتفاق سيء حول البرنامج النووي الإيراني

مسؤول أمريكي تعليقا على خطاب «أوباما» بشأن النووي الإيراني: «يبدو أنه كتب في ‏‫طهران»‏

«الوكالة الذرية» تخفض تقديراتها لمخزون إيران من اليورانيوم

وكالة الطاقة: إيران تخلصت من مخزون غاز اليورانيوم المخصب بموجب اتفاق نووي

الملك «سلمان» يأمل أن يؤدي الاتفاق النووي مع إيران لتعزيز الأمن العالمي

«الجبير» يؤكد دعم إيران لـ«الحوثيين» ويكشف عن جهود لحل سياسي

السعودية: استخدام الطاقة النووية سلميا «حق مشروع» لكافة دول المنطقة

«عادل الجبير» .. مؤتمن الملك والمطلع على بواطن الأمور بواشنطن والرياض

إيران تهنئ «الجبير» على تعيينه وزيرا للخارجية السعودية

«الجبير» يلتقي «السيسي» غدا في القاهرة ويؤكد إصرار المملكة على اجتثاث الإرهاب

«الجبير» من القاهرة: نرفض تدخل إيران في أمننا القومي العربي