الخميس 21 مارس 2019 01:03 ص

استدعت الخارجية السودانية، الخميس، السفير المصري في الخرطوم "حسام عيسى"، على خلفية إعلان مصر التنقيب عن النفط والغاز قرب مثلث "حلايب وشلاتين" الحدودي المتنازع عليه.

وقالت الخارجية السودانية في بيان، إنه تم استدعاء السفير المصري على خلفية الإعلان الذي أصدرته وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية بفتح عطاء دولي لاستكشاف واستغلال النفط والغاز في مناطق، قالت إنها "خاضعة للسيادة السودانية".

وطالب وكيل الخارجية السودانية "بدر الدين عبدالله"، السفير المصري، بعدم المضي في هذا الاتجاه، معتبرا الإعلان المصري مناقضا للوضع القانوني لمثلث "حلايب"، وفق "رويترز".

وأضاف أن الإجراء المصري لا يتناسب مع الخطوات الواسعة التي اتخذها البلدان الشقيقان لإيجاد شراكة استراتيجية بينهما.

وحذر البيان، الشركات العاملة في مجال الاستكشاف والتنقيب عن النفط والغاز من التقدم بأي عطاءات في المنطقة المذكورة.

وطالبت الخرطوم، حكومات الدول ذات الصلة باتخاذ ما يلزم من إجراءات لمنع شركاتها من الإقدام على أي خطوات غير قانونية.

ومن المقرر أن تكون "شركة جنوب الوادى القابضة للبترول" (حكومية)، منوطة بطرح منطقتين للتنقيب، بعد إعداد بياناتهم فى يونيو/حزيران المقبل، ضمن مزايدة دولية تضم 15 منطقة تقع فى زمام الشركة.

ويطالب السودان بأحقيته في السيادة على المثلث الحدودي، وسط رفض مصري للجوء إلى التحكيم الدولي لحسم المسألة.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز