الثلاثاء 10 سبتمبر 2019 05:55 ص

أطلقت "فيسبوك" في الولايات المتحدة، الخميس، تطبيق المواعدة الخاص بها الذي سيتيح للمستخدمين اكتشاف ما إذا كان لديهم أي معجبين سريين بين أصدقائهم، ومن المتوقع أن يصبح Facebook Dating متاحا في المملكة المتحدة وأوروبا مطلع العام المقبل.

يعد التطبيق الذي طال انتظاره جزءا من تطبيق فيسبوك الرئيسي، ولكن يحتاج المستخدمون إلى إنشاء بروفايل مستقل للوصول إليه، وسيتم أيضا دمجه مع "إنستغرام"، ما يتيح للمستخدمين عرض صورهم ومشاركاتهم على بروفايلات المواعدة الخاصة بهم.

ولكن ربما كانت الميزة الأكثر ترقبا هي Secret Crush، والتي تتيح للمستخدمين اختيار ما يصل إلى 9 من أصدقاء "فيسبوك" يحبونهم بشكل يتعدى مجرد كونهم أصدقاء.

سيتلقى الأشخاص الذين يتم اختيارهم كحب سري إشعارا مجهولا، وإذا أضاف هذا الشخص أيضا المعجب السري به إلى قائمة Secret Crush، فسيتم توصيل الزوج معا، ما يكشف عن كلا الاسمين.

تم الإعلان عن ميزة Secret Crush للمرة الأولى في أبريل/نيسان 2018 في مؤتمر F8 الخاص بمطوري "فيسبوك"، في كشف عن كيفية استغلال شبكة أصدقاء المستخدمين الحالية لربطهم بالمعجبين السريين.

لكن الرئيسة التنفيذية لشركة "ماتش جروب" العملاقة، التي تمتلك تطبيقات المواعدة Tinder و OKCupid و Plenty of Fish و Match.com تلقت الخبر بدهشة، فقد قالت إنها رحبت بالمنافسة، لكنها جاءت في وقت تعرضت فيه "فيسبوك" لفضيحة خصوصية كبيرة تتضمن البيانات الشخصية لملايين مستخدميها.

وقالت: "بغض النظر، سنستمر في إبهاج مستخدمينا من خلال ابتكار المنتجات والتركيز المستمر على نجاح العلاقات. نحن نفهم هذه الفئة أفضل من أي شخص آخر".

على الرغم من هذه التطمينات، انخفضت الأسهم مع "ماتش جروب" بأكثر من 20% بعد إعلان "فيسبوك".

عند حديث رئيس شركة "فيسبوك" "مارك زوكربيرغ" بخصوص المخاوف المتعلقة بالخصوصية، قال إن ميزة المواعدة الجديدة قد تم تصميمها مع "مراعاة الأمان من البداية" وإن الشركة قد قامت بتحسينات على أمانها.

وأضاف: "لن يرى أصدقاؤك بروفايلك، وسيتم اقتراحك فقط على أشخاص ليسوا من أصدقائك. سيكون هذا لبناء علاقات حقيقية طويلة الأمد وليس فقط للتسكع".

وما تزال فضائح الخصوصية تضرب "فيسبوك" منذ 2018، وقد اكتشف باحث أمني هذا الأسبوع قاعدة بيانات غير آمنة تضم 419 مليون رقم هاتف لمستخدمي "فيسبوك" على الإنترنت.

المصدر | الإندبندنت - ترجمة الخليج الجديد