الاثنين 16 سبتمبر 2019 06:11 ص

كشفت تحقيقات النيابة الكويتية مع وافد مصري يعمل بوزارة التعليم العالي، عن قضية مثيرة لأربعة أشقاء كويتيين، يمارسون الطب منذ 4 سنوات بشهادات مزورة.

والأشقاء الأربعة بينهم 3 ذكور وفتاة، حصلوا على شهادات في الطب، عن طريق التزوير من إحدى الجامعات الباكستانية، حسبما نقلت صيحفة "السياسة" الكويتية، السبت، عمن وصفتهم بمصادر مطلعة.

وأوضحت المصادر أن القضية الجديدة تمثل إحدى تداعيات القبض على وافد مصري يعمل في وزارة التعليم العالي، حيث اعترف خلال التحقيقات معه بتزوير اعتماد شهادات الأشقاء الأربعة ضمن العشرات، بل والمئات من الشهادات الأخرى.

وأضافت أن النيابة وضعت يدها على حقيقة تزوير اثنين من الأشقاء الأربعة بالفعل، وهما طبيبا تخدير، ومن ثم أخطرت وزارة الصحة لوقفهما عن العمل، لحين الانتهاء من المحاكمة.

 في حين لاتزال التحقيقات تجرى حول مراجعة شهادات الشقيقين الآخرين، وهما طبيب أمراض باطنة، ومختصة في الطب العام.

وأشارت التحقيقات إلى أن الشهادات الأربع المزورة لا يوجد لها سند قانوني، وتم التصديق عليها بالطرق غير القانونية، وفق المصادر ذاتها.

ولفتت إلى أن والد الأشقاء الأربعة يتقلد منصبا أكاديميا رفيعا في جامعة الكويت منذ سنوات، وربما ساهم في عملية التزوير، وحصول أبنائه على الاعتماد الأكاديمي لشهادتهم المزورة.
 

المصدر | الخليج الجديد