الخميس 10 أكتوبر 2019 07:58 م

رفضت كلا من الولايات المتحدة وروسيا، الخميس، مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي؛ لإدانة عملية "نبع السلام"، التي تنفذها القوات التركية، شمال شرقي سوريا.

وجاء الموقف الأمريكي الروسي، بعد أن قدم مندوب تركيا الدائم لدى الأمم المتحدة، "فريدون سينيرلي أوغلو"، رسالة إلى مجلس الأمن الدولي، تضمنت توضيحات بشأن العملية التركية في سوريا، بحسب "الأناضول".

وقال المندوب التركي في رسالته، إن تركيا أطلقت العملية "وفقا لحقها في الدفاع عن النفس... للتصدي للخطر الإرهابي الدائم وضمان أمن حدود تركيا ومن أجل تحييد الإرهابيين الذين ينشطون انطلاقا من المناطق المتاخمة للحدود التركية".

والخميس، أعلنت المندوبة البريطانية الدائمة لدى الأمم المتحدة، "كارين بيرس"، أن تركيا قدمت ضمانات تتعلق باحترام القانون الدولي الإنساني، ضمن عملية "نبع السلام" التي أطلقتها أنقرة ضد مواقع منظمة "بي كا كا/ ي ب ك" الإرهابية.

وعقد مجلس الأمن الدولي، الخميس، جلسة مغلقة، حول التطورات شمالي سوريا، وعملية "نبع السلام" التركية.

والأربعاء، أعلن الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، إطلاق جيش بلاده بالتعاون مع الجيش الوطني السوري، عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي "بي كا كا/ ي ب ك" و"داعش"، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول